الرئيسية / أخبار الرياضة / هجوم لاذع من الصحف البرازيلية على “السيليساو”

هجوم لاذع من الصحف البرازيلية على “السيليساو”

Brazil's Silva puts his hand on the ball resulting in a penalty kick for Paraguay during their Copa America 2015 quarter-finals soccer match at Estadio Municipal Alcaldesa Ester Roa Rebolledo in Concepcionوصفت الصحف البرازيلية خروج منتخب بلادها من ربع نهائي بطولة “كوبا أميركا” لكرة القدم أمام الباراغواي بـ “العار”.
وخسر “السيليساو” بقيادة مدربه كارلوس دونغا بركلات الترجيح بعدما انتهى الوقت الأصلي والإضافي من اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، بعد أن كانت البرازيل متقدمة بهدف حتى الدقيقة 72 ، قبل أن يتعادل منتخب “الألبيروخا” من ركلة جزاء من لمسة يد للمدافع تياغو سيلفا وصفتها الصحافة بـ”الطفولية”.
وعنونت صحيفة “لانسي” المحلية “العار ليس له نهاية” مطالبة بوضع نهاية لحقبة دونغا.
وأكدت “موعد بدء تطبيق فلسفة لعب جديدة ينبغي أن يبدأ الآن، قبل انطلاق التصفيات” المؤهلة لمونديال روسيا 2018.
فيما خرجت صحيفة “كوريو برازيلينسي” بعنوان قاس ضد لاعبي البرازيل: “منتخب الفضائح والعار”، وأعلاه صورة للاعبي البرازيل وهم منكسو الرؤوس أمام احتفالات لاعبي باراغواي.
وأشارت الصحيفة “بعد الخروج من المونديال بهزيمة 1-7 أمام ألمانيا و3-0 أمام هولندا، البرازيل تسقط في فشل آخر بكوبا أميركا”.
واستخدمت صحيفة “أو غلوبو” أيضاً مصطلح “العار” وقالت إن البرازيل عاشت يوم السبت في تشيلي “فيلماً مكرراً” في إشارة لنفس سيناريو خروجها من كوبا أميركا 2011 على يد نفس المنتخب وبركلات الترجيح.
وأضافت أن “البرازيل تعرضت لضربة أخرى قاسية نال من تقديرها لذاتها ومصداقيتها لدى الجماهير” مؤكدة أن “عملية إعادة بناء المنتخب بعد سباعية ألمانيا تراجعت للخلف خطوات”.
أما صحيفة “فوليا دي ساو باولو”، فنشرت صورة لدونغا وعليها عبارة “إرحل” وكتبت في عنوانها “فشل جديد. بعد عام تقريباً من المونديال، البرازيل تخسر بركلات الترجيح وتودع كوبا أميركا”.
المصدر: وكالة الأنباء الإسبانية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*