قتلى وجرحى في هجوم انتحاري على مسجد شيعي بالكويت

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 26 يونيو 2015 - 5:32 مساءً
قتلى وجرحى في هجوم انتحاري على مسجد شيعي بالكويت

تفاوتت حصيلة ضحايا الهجوم الانتحاري الذي استهدف مسجد الإمام الصادق في العاصمة الكويتية ، والذي تبناه تنظيم “الدولة الإسلامية”. وفيما ذكرت بعض المصادر أن حصيلة القتلى بلغت 13 قالت أخرى الحصيلة أربعة قتلى وثمانية جرحى.
وقع انفجار في مسجد شيعي في العاصمة الكويتية خلال صلاة الجمعة اليوم (26 يونيو/ حزيران 2015) ما تسبب بسقوط ضحايا. وفيما أعلنت أجهزة الإسعاف الكويتية أن ما لا يقل عن 13 شخصا قتلوا، قال محافظ العاصمة الكويتية ثابت المهنا إن أربعة أشخاص قتلوا وجرح ثمانية آخرون في هجوم إرهابي وقع اليوم الجمعة (26 يونيو/حزيران) على مسجد للشيعة بالمدينة. وقال المهنا لرويتر خلال اتصال هاتفي من الكويت إن المصابين في حالة حرجة. وفي وقت لاحق نقلت رويترز عن نفس المسؤول أن حصيلة القتلى بلغت 100 أشخاص.
وقال شاهد لفرانس برس إن عددا من المصلين سقط بين قتيل وجريح في الهجوم على مسجد الإمام الصادق الذي كان مكتظا بنحو ألفي مصل أثناء صلاة الجمعة. وقال الشاهد إن “العشرات قتلوا وأصيبوا”. وانتشرت صور على وسائل التواصل الاجتماعي تظهر رجالا على الأرض وأجسادهم مغطاة بالدماء بين الحطام داخل المسجد.
وفي سياق متصل أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” في بيان على مواقع التواصل الاجتماعي المسؤولية عن الهجوم الذي استهدف مسجد الأمام الصادق في مدينة الكويت في ثاني جمعة من شهر رمضان. وقال البيان إن المهاجم ويدعى أبو سليمان الموحد استهدف “وكرا خبيثا ومعبدا للرافضة المشركين…وأهلك وأصاب الله على يديه العشرات منهم.”
وفي نهاية أيار/مايو دعا أمير الكويت الدول المسلمة إلى تعزيز جهود مكافحة التطرف وذلك خلال مؤتمر إسلامي يهدف إلى التعاون في محاربة المجموعات الجهادية، وبينها تنظيم الدولة الإسلامية.
ح.ز/ ع.ج.م (أ.ف.ب رويترز)

رابط مختصر