تحقيق أمني: أكثر من نصف مساجد الجزائر “خارج سيطرة” الحكومة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 26 يونيو 2015 - 7:04 مساءً
تحقيق أمني: أكثر من نصف مساجد الجزائر “خارج سيطرة” الحكومة

الجزائر- (د ب أ): أظهرت نتائج تحقيق قامت بها مصالح الاستعلامات العامة للشرطة الجزائرية عام 2011، ان اكثر من نصف مساجد البلاد تسيطر عليها تيارات لا تتبنى بالضرورة التوجهات التي تدعو اليها الحكومة.

وخلص التحقيق الذي نشرت بعض نتائجه صحيفة الوطن الصادرة بالفرنسية الجمعة، إلى أن 5 بالمئة من المساجد تتبع مبادئ الاخوان المسلمين و10 بالمئة بدون توجه (لان الائمة من الموظفين)، و20 بالمئة تتبع تيار السلفية العلمية، و20 بالمئة تتبع التيار المالكي الجديد، و45 بالمئة “تتبنى” التيار المالكي “التقليدي” الذي ترافع له الحكومة وتعتبره “مذهب الجزائريين”.

وأشار ذات المصدر نقلا عن مصدر امني الى وجود التيار القطبي الذي يستلهم افكاره من ايديولوجية السيد قطب في بعض المساجد، لافتا ان هؤلاء المتحمسين للجهاد يمثلون الجناح السلفي الجهادي ولكن من جهة الاخوان المسلمين.

وكان وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، اشار ان 55 مسجدا بالعاصمة الجزائر توجد تحت سيطرة التيار السلفي، غير ان متتبعين اعتبروا ان هذا الرقم بعيد جدا عن الحقيقة، وان السلفية تسيطر على عدد كبير من مساجد الجزائر.

رابط مختصر