ذوو ضحايا سبايكر يتظاهرون في ذي قار احتجاجاً على سوء تعامل الطب العدلي مع رفات ابنائهم

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 24 يونيو 2015 - 4:51 مساءً
ذوو ضحايا سبايكر يتظاهرون في ذي قار احتجاجاً على سوء تعامل الطب العدلي مع رفات ابنائهم

المدى برس / ذي قار
تظاهر العشرات من ذوي ضحايا قاعدة سبايكر، اليوم الأربعاء، احتجاجاً على سوء تعامل الطب العدلي مع رفات ابنائهم، وفيما اشاروا الى قيام المسؤولين عن نقلها برميها من دون مراعاة لحرمة “الشهداء” وتقدير تضحياتهم، دعوا الحكومة المركزية الى التسريع بتسليم رفات الضحايا ومحاكمة المتورطين بتصفيتهم.
وقال احد المتظاهرين اسماعيل ابو حقي في حديث الى (المدى برس)، ان “العشرات من ذوي ضحايا سبايكر تظاهروا امام مبنى محافظة ذي قار احتجاجاً على سوء تعامل الطب العدلي مع رفات ابنائهم”، مبيناً أن “العاملين المكلفين بنقل جثامين ضحايا سبايكر الى الطب العدلي لا يتعاملون باحترام مع جثامين الضحايا فقد اظهرت تسجيلات فيديوية نشرت على موقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) قيامهم برمي الجثامين اثناء تفريغ الشاحنة التي نقلتها من المقابر الجماعية الى الطب العدلي في بغداد”.
واضاف ابو حقي أن “المسؤولين عن نقل الجثامين قاموا برميها من دون مراعاة لحرمة الشهداء أو مراعاة مشاعر ذويهم أو تقديراً لتضحياتهم أو مراعاة الشرائع السماوية في احترام الموتى”.
وطالب ابو حقي وهو أب لأحد الضحايا، وزارة حقوق الانسان والحكومة المركزية بـ”محاسبة المتورطين بإهانة جثامين الضحايا ومحاكمة الذين شاركوا بتصفية ابنائهم ولاسيما المتهمين الذين القي القبض عليهم واعترفوا علناً بتورطهم بجريمة سبايكر”، متهماً الجهات الحكومية المعنية بـ”تسويف قضية شهداء سبايكر وعدم الاهتمام بمعرفة مصيرهم”.
ولفت ابو حقي الى ان “معظم الاسر التي لديها مفقودون في سبايكر لم تتسلم جثامينهم ولم تعرف اية معلومات عن مصيرهم”.
من جهته قال متظاهر آخر يدعى حامد ربيع وهو شقيق لثلاثة شهداء في سبايكر الى ان “مجموع الجثامين التي تم تسليمها لأسر الضحايا في ذي قار لا يتعدى الثلاثة الى اربعة جثامين فقط من اصل 500 شهيد فقدوا في سبايكر من اهالي ذي قار”.
واوضح ربيع في حديث الى (المدى برس)، أن “أسر الضحايا استكملت ومنذ 6 اشهر فحوصات الـ (DNA) والبيانات المطلوبة”، متهماً الطبابة العدلية بـ”التباطؤ في مطابقة العينات وتسليم جثامين الضحايا الى ذويهم”.
بدوره دعا متظاهر آخر يدعى ابو علي الركابي في حديث الى (المدى برس)، الى “التعجيل بمحاكمة المتورطين بتصفية ضحايا سبايكر علناً واعدامهم في ميدان عام ولاسيما الذين القي القبض عليهم في تكريت وديالى والمثنى والذين اعترفوا بارتكاب جرائم قتل بحق العشرات من الضحايا”.
وكان العشرات من ذوي المفقودين في قاعدة سبايكر، تظاهروا يوم الأحد 3 آب 2014، أمام مبنى محافظة ذي قار لمعرفة مصير ابنائهم الذين فقدوا منذ نحو شهرين، بعد سيطرة (تنظيم داعش) على محافظة صلاح الدين، وفيما اتهم عدد من المتظاهرين بعض شيوخ عشائر صلاح الدين باحتجاز وتصفية ابنائهم، اكدت الحكومة المحلية “تشكيل غرفة” عمليات لمتابعة ملف المفقودين ومعرفة مصيرهم والعمل على صرف رواتب لذويهم، اعلنت محافظة ذي قار، يوم الاثنين، عن تشكيل لجنة خاصة لمتابعة ملف العسكريين المفقودين في قاعدة سبايكر الذين فقدوا منذ نحو شهرين اثناء سيطرة المجاميع الارهابية على محافظة صلاح الدين.
وكانت محافظة ذي قار اعلنت، يوم الاثنين 4 آب 2014، عن تشكيل لجنة خاصة لمتابعة ملف العسكريين المفقودين في قاعدة سبايكر الذين فقدوا منذ نحو شهرين اثناء سيطرة المجاميع الارهابية على محافظة صلاح الدين.
وكان محافظ ذي قار يحيى محمد باقر الناصري اعلن يوم الثلاثاء 5 آب 2014، عن موافقة رئيس الوزراء على منح أسر المفقودين في قاعدة سبايكر امتيازات الشهداء ولحين انجلاء الموقف ومعرفة مصيرهم ، مؤكداً تشكيل لجنة خاصة في محافظة ذي قار لمتابعة ملف العسكريين المفقودين في قاعدة سبايكر الذين فقدوا منذ نحو شهرين اثناء سيطرة المجاميع الارهابية على محافظة صلاح الدين.
وتقدر مصادر غير رسمية اعداد المفقودين في محافظة ذي قار الذين فقدوا اثناء احداث الموصل وصلاح الدين والمحافظات الأخرى الساخنة بنحو 2800 شخص.

رابط مختصر