الجيش السوري يتقدم في القنيطرة وريف حلب

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 20 يونيو 2015 - 11:14 صباحًا
الجيش السوري يتقدم في القنيطرة وريف حلب

أحرز الجيش السوري تقدماً في القنيطرة وريف حلب وسط اشتباكات عنيفة مع المعارضة، فيما استهدف طيران التحالف الدولي مواقع عدة تابعة لتنظيم الدولة “داعش” في كل من سوريا والعراق.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن القوات الحكومية السورية تقدمت في منطقة التلول الحمر، عند حدود ريف دمشق الجنوبي الغربي مع ريف القنيطرة الشمالي، وسيطرت على تلة في محيط قرية حضر.

وقال المرصد، الذي يتخذ من لندن مقراً له، إن الاشتباكات تتواصل بين قوات الجيش السوري ومقاتلي المعارضة المسلحة بالتزامن مع قصف متبادل، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى في صفوف الطرفين.

واستقدم مقاتلو المعارضة تعزيزات عسكرية ولوجستية إلى المنطقة.

كما قال المرصد إن القوات الحكومية استعادت السيطرة على كتلة الأفغان في أطراف قرية باشكوي في الريف الشمالي لمدينة حلب، وذلك بعد يوم من سيطرة المعارضة المسلحة عليها.

من جهة أخرى استهدف تنظيم الدولة بعدد من القذائف مناطق في الريف الشمالي لحلب.

وقال المرصد إن القصف تزامن مع اشتباكات جنوبي مدينة مارع بين تنظيم الدولة ومقاتلي المعارضة المسلحة، ما أدى إلى وقوع نحو 40 قتيلاً وجريحاً في صفوف المعارضة، و8 قتلى من مسلحي داعش.

من ناحية ثانية، يقول معارضون سوريون إنهم بدأوا حملة لتحقيق السيطرة الكاملة على مدينة حلب المقسمة، وهي اكثر المدن السورية تعداداً للسكان قبل أن تصبح ميداناً رئيسياً في الحرب الأهلية المستمرة منذ 4 سنوات.

وعلى صعيد عمليات التحالف الدولي، أعلن الجيش الأميركي أن طائرات التحالف استهدفت مواقع عدة لتنظيم الدولة في سوريا والعراق.

وقال الجيش في بيان، إن الغارات في سوريا ركزت على نقاط يستخدمها تنظيم داعش لتجميع النفط الخام، مشيراً إلى أن مهاجمة الأنشطة المتعلقة بجمع الموارد، مازال يمثل أولوية للتحالف حسب قوله.

رابط مختصر