مصير الدروز في سوريا يؤرق إسرائيل

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 يونيو 2015 - 5:17 مساءً
مصير الدروز في سوريا يؤرق إسرائيل
دروز يراقبون المعارك في بلدة خضر السورية على الحدود مع إسرائيل 2015-06-16 ( الصورة من رويترز)

عالجت الصحف الفرنسية اليوم مواضيع متنوعة من أهمها: إسرائيل تنظر بقلق إلى أوضاع الطائفة الدرزية على الحدود مع سوريا، واقتراح الاستفتاء في بريطانيا حول الانسحاب من الاتحاد الأوروبي، ومحاولة الدبلوماسية الفرنسية إيجاد حل للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، ومأساة شارلتون في الولايات المتحدة التي قتل فيها عدد من السود في كنيسة في ساوث كارولينا على يد شاب عنصري أبيض.

صحيفة “لموند” اختارت أن توجه افتتاحيتها إلى البريطانيين وباللغة الإنجليزية تحت عنوان: “السادة الإنجليز البريكست قد يكون واترلو”.
في افتتاحيتها حذرت صحيفة “لموند” البريطانيين من أن اقتراح الاستفتاء على انسحاب بريطانيا من الاتحاد الاوروبي أو ” البريكست”، كما يطلق عليها في بريطانيا، قد يكون بمثابة هزيمة “واترلو” الخاصة بهم، في إشارة إلى الهزيمة التي تعرض لها الإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت في معركة “واترلو” في 1815 أمام الجيوش الأوروبية، والتي يحتفل البريطانيون في هذه الأيام بالذكرى 200 لاندلاعها.
ونوهت “لموند” إلى أنها تبعث برسالتها باللغة الإنجليزية كي تصل إلى القراء في إنجلترا.

صحيفة “لموند” : الدبلوماسية الفرنسية تعود الى الشرق الأوسط
في موقع آخر، أوضحت “لموند” أن فرنسا سترفع إلى مجلس الأمن الدولي في نهاية شهر سبتمبر القادم مشروع قرار يهدف إلى حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي بعد 18 شهرا من المفاوضات.
وأشارت الصحيفة إلى أن باريس ستعترف بالدولة الفلسطينية في حال لم يتم التوصل الى اتفاق خلال فترة السنة والنصف التي حددتها، وهي فترة تتزامن مع الانتخابات الرئاسية الفرنسية في عام 2017.
نقلت “لموند” عن دبلوماسي أوروبي قوله إن “فرنسا هي البلد الوحيد الذي لا زال يحاول إيجاد حل للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي، لكن نافذة الحل ضيقة جدا في ظل احتراق المنطقة”. وأشارت الصحيفة إلى ما قاله صحافي في جريدة هآرتز الإسرائيلية عن أن “باريس يمكنها من الآن الاعتراف بفلسطين من دون انتظار المهلة التي حددتها معتبرا أن المفاوضات المُحتملة محكوم عليها سلفا بالفشل”.

صحيفة “لوفيغارو” : مصير الدروز في سوريا يضع اسرائيل في مأزق
قالت “لوفيغارو” إن المسؤولين الإسرائيليين ينظرون بقلق إلى محاصرة المقاتلين الإسلاميين لبلدة خضر الدرزية المحاذية للحدود الإسرائيلية السورية، في وقت يقترب فيه أيضا مقاتلو الدولة الإسلامية من بلدات جبل الدروز في الشرق. وقالت الصحيفة إن كارا أيوبا وهو وزير في حكومة بنيامين نتنياهو الذي ينتمي إلى حزب الليكود وأيضا إلى الطائفة الدرزية في اسرائيل، يقوم منذ أسابيع بعمل خفي ومستمر لتتدخل الدولة العبرية في الوقت المناسب من أجل مساعدة الأقلية الدرزية في سوريا.
ورأت الصحيفة أنه أمام هذه المعضلة وجّهت اسرائيل تحذيرات إلى مختلف الفصائل المسلحة في سوريا، وتحذيرا خاصا إلى مقاتلي جبهة النصرة الذين كانوا وراء مقتل عشرين من الدروز في إدلب مؤخرا.

كما نقلت الصحيفة عن يوسي ملمان، المتخصص في قضايا الدفاع في صحيفة جروزاليم الإسرائيلية قوله إن التخوف من أن يتعرض السكان الدروز في سوريا إلى ما تعرضت له الطائفة اليزيدية في العراق بات يهز القادة في اسرائيل، موضحا ان هذا الأمر قد يدفع بإسرائيل إلى الانزلاق في الحرب السورية لأول مرة عبر شنها ضربات جوية.

صحيفة “ليبراسيون”: شارلتون المأساة السوداء
خصّصت “ليبراسيون” ملفا عريضا للهجوم الذي طال فجر الخميس كنيسة في مدينة شارلتون بولاية كارولينا الجنوبية وهي واحدة من أهم الكنائس التابعة للسود في جنوب البلاد وأعرقها. وتساءلت الصحيفة أين يمكن أن نكون أحرارا؟ وأين يمكن أن نكون سوداً؟

ومضت الصحيفة الى القول أنه بعد عشرة أشهر على أحداث مدينة فرغيسون بعد مقتل شاب أسود على يد شرطي أبيض وبعد أسابيع على أحداث بالتيمور المماثلة، جاءت مأساة شارلتون لتشكل ضربة قوية للمجتمع الامريكي الأسود. وحتى وإن كانت طبيعة الجريمة تختلف هذه المرة، إلا أن الشعور واحد وهو أن “العنصرية تبقى حقيقة متجذرة في عمق المجتمع الامريكي”.

رابط مختصر