حكم بالسجن على فرنسي في لغز جرائم “المفقودات على الطريق أ-6”

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 يونيو 2015 - 5:21 مساءً
حكم بالسجن على فرنسي في لغز جرائم “المفقودات على الطريق أ-6”

حكم القضاء الفرنسي على رجل بالسجن عشرين عاما لادانته بجريمة ارتكبها قبل ثلاثين سنة وظلت لغزا الى ان بين ملابساتها محقق خاص.

ودين جان بيار مورا، وهو رجل في السابعة والاربعين مصاب بانفصام في الشخصية، بقتل كريستيل مايري بطعنها 31 طعنة بسكين، في كانون الاول/ديسمبر من العام 1986، وكانت حينها في السادسة عشرة من العمر.

وكانت تلك الجريمة الاولى في سلسلة من الجرائم الغامضة التي ارتكبت في الثمانينات والتسعينات ولم تتكشف خيوط الكثير منها.

واطلق على الفتيات الضحايا اسم “المفقودات على الطريق أ-6” الذي يصل مدينة ليون بالعاصمة.

في العام 2003، اظهر تقرير لمحقق خاص وكلته جمعية عائلات “المفقودات على الطريق أ-6” وجود علاقة تربط جان بيار مورا بقضية قتل كريستيل مايري.

فقد جمع المحقق شهادات منها شهادة لصديق الضحية قال فيها ان جان بيار مورا اقر له بانه قتل الفتاة، وعرض عليه تعويضا.

وانطلاقا من هذه الشهادة، اعادت الشرطة فتح التحقيق، وتبين لها ان جان بيار مورا اقر مرارا بانه مرتكب الجريمة، فاوقف وحقق معه واحيل الى القضاء حيث صدر الحكم بحقه الخميس.

رابط مختصر