عميل سابق بـCIA: مقتل الوحيشي أكبر ضربة للقاعدة منذ تصفية بن لادن ويتزامن مع الصراع بوجه داعش

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 18 يونيو 2015 - 2:31 صباحًا
عميل سابق بـCIA: مقتل الوحيشي أكبر ضربة للقاعدة منذ تصفية بن لادن ويتزامن مع الصراع بوجه داعش

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — قال بول كروكشينك، محلل شؤون مكافحة الإرهاب لدى CNN والعميل السابق لدى وكالة الاستخبارات المركزية CIA، عن تنظيم القاعدة الدولي وفرعه اليمني أيضا تلقيا ضربة قاسية بمقتل ناصر الوحيشي، زعيم التنظيم، بغارة أمريكية في اليمن، ولكنه حذر من أن التنظيم الذي سبق له تنفيذ خطط لمهاجمة أمريكا قد يحاول الانتقام، خاصة وأن الضربة تأتي في وقت تستعر فيه المواجهة بينه وبين داعش.

وقال كروكشينك، في مقابلة مع CNN، إن تنظيم القاعدة كان بمرحلة تقدم وانتشار في اليمن قبل الضربة التي تلقاها بمقتل الوحيشي، مستغلا حالة غضب السنة إزاء تقدم الحوثيين الشيعة وسيطرتهم على العاصمة صنعاء، ما يعني أن مقتل الوحيشي جاء في ذروة مرحلة مد التنظيم لنفوذه وتطوير قوته باليمن.

وتابع كروكشينك بالقول: “هذه ضربة قوية للقاعدة في اليمن وللقاعدة على مستوى العالم باعتبار أنه (الوحيشي) الرجل الثاني الذي كان من الممكن أن يخلف زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، وبالتالي فهذه أكبر خسارة للقاعدة منذ مقتل الزعيم السابق للتنظيم، أسامة بن لادن.”

وعن إمكانية حصول تبدل في التنظيم بظل قيادة قاسم الريمي للتنظيم في اليمن رد كروكشينك بالقول: “قاسم الريمي هو مقاتل سابق وعمل طويلا مع الوحيشي وكان الثاني يقدم الكاريزما بينما يلعب الأول دور عقل التنظيم والمخطط لأكبر العمليات على مستوى العالم.”

وختم بالقول: “بالطبع سيكون هناك استمرارية سياسية، ولكن مقتل الوحيشي قد يرتبط بقضية أكبر تتعلق بالصراع بين القاعدة وداعش خاصة وأن الوحيشي كان العنصر الرئيسي بضمان استمرار ولاء التنظيم للقاعدة بوقت مالت فيه الكثير من التنظيمات لمبايعة داعش.. ولكن المهم هو التنبه لإمكانية حصول عمليات انتقام من قبل القاعدة في اليمن، والتي سبق لها أن حاولت تنفيذ ضربات ثلاث مرات ضد رحلات جوية أمريكية في السابق.”

رابط مختصر