ليبيا تعلن مقتل بلمختار

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 16 يونيو 2015 - 8:56 صباحًا
ليبيا تعلن مقتل بلمختار

أعلنت الحكومة الليبية، المعترف بها دولياً، أمس، مقتل القيادي «الجهادي» الجزائري المرتبط بتنظيم «القاعدة» مختار بلمختار، في غارة نفذتها طائرات أميركية في اجدابيا شرق ليبيا ليل السبت الماضي، بينما اكتفت واشنطن بتأكيد الغارة وهدفها من دون أن تؤكد مقتل بلمختار.
وذكرت حكومة عبد الله الثني، في بيان، إن «الطائرات الأميركية قامت بمهمة نتج عنها قتل المدعو مختار بلمختار ومجموعة من الليبيين التابعين لإحدى المجموعات الإرهابية بشرق ليبيا». وأضافت إن الغارة تمت «بعد التشاور مع الحكومة الليبية المؤقتة للقيام بهذه العملية التي تساهم في القضاء على قادة الإرهاب المتواجدين على الأراضي الليبية».
وأعلنت الحكومة أنها سترحب بأي ضربات جديدة تستهدف «الجماعات الإرهابية»، معتبرة أن الغارة الأميركية تمثل «بداية جديدة» من التعاون مع المجتمع الدولي لمواجهة هذه الجماعات.
وأكد البنتاغون أن الغارة شنتها طائرات أميركية، واستهدفت بلمختار زعيم جماعة «المرابطون». وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية ستيفن وارن، في بيان، «بوسعي أن أؤكد أن هدف الضربة في ليبيا في إطار مكافحة الإرهاب كان مختار بلمختار». وأضاف «نحن نواصل تقييم نتائج العملية، وسنقدم تفاصيل إضافية في الوقت المناسب».
وهي ليست المرة الأولى التي يعلن فيها عن مقتل بلمختار. وكانت تشاد أعلنت، في نيسان العام 2013، مقتله أي بعد ثلاثة أشهر على عملية احتجاز الرهائن الدامية في كانون الثاني في منشأة ان اميناس في الجزائر.
وولد بلمختار، واسمه الحقيقي خالد أبو العباس، في حزيران العام 1972 في غرداية في الجزائر، ولم يكن قد أتم عقده الثاني حين ذهب للقتال في أفغانستان في العام 1991 حيث فقد عينه اليمنى واكتسب لقب «الأعور».
وبلمختار، هو القائد السابق لـ «تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي» قبل أن يغادره ويؤسس في نهاية 2012 تنظيم «الموقعون بالدم». وفي العام 2013 اندمج تنظيمه مع «حركة التوحيد والجهاد» في غرب أفريقيا، لتولد بذلك جماعة «المرابطون» التي تزعمها بلمختار.
(ا ف ب، رويترز)

رابط مختصر