قوى عراقية ترحب بدعم العاهل الأردني

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 16 يونيو 2015 - 5:08 مساءً
قوى عراقية ترحب بدعم العاهل الأردني

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
رحب أبرز تحالف للقوى السياسية السنية في العراق، الثلاثاء، بإعلان العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، دعمه لعشائر محافظة الأنبار في معركتهم لطرد تنظيم الدولة المتشدد من المناطق الخاضعة لسيطرته.

وأشاد تحالف القوى العراقية في بيان “بتصريحات جلالة الملك الأردني عبدالله الثاني التي أكد فيها دعم بلاده لعشائر المحافظات الغربية العراقية في تصديها لعصابات داعش الإرهابية، وتحرير مدنها من دنسها”.

وكانت وكالة الأنباء الأردنية “بترا” نقلت الاثنين عن الملك قوله إنه من “واجب” عمان دعم العشائر السنية في غرب العراق وشرق سوريا، في مواجهة التنظيم المتشدد الذي يسيطر على مساحات من البلدين.

وأكد بيان التحالف أن “العشائر العراقية في المحافظات الغربية، والتي تربطها وشائج القربة والمصاهرة مع العشائر الأردنية بحاجة حقيقية إلى دعم كل الأشقاء والأصدقاء لتزويدها بالسلاح..”.

وشدد البيان على أهمية هذا الدعم “خاصة بعد تأكيد الحكومة المركزية (في بغداد) عجزها عن تزويدهم بالسلاح وضرورة اعتمادهم على إمكانياتهم الذاتية التي يتصدون بها لداعش على مدى اكثر من عام ونصف”.

وتشكو العشائر المواجهة للتنظيم في المحافظة التي تتشارك حدودا مع سوريا والأردن والسعودية، من نقص الدعم والتسليح الذي تتلقاه من حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي، لمواجهة التنظيم.

ويعد تحالف القوى العراقية أبرز ممثل سياسي للسنة في العراق، ويحظى بالعدد الأكبر لممثليهم في مجلس النواب، ويضم سياسيين بارزين كنائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

رابط مختصر