ماهي استراتيجية “ورد النيل” الأمريكية لمواجهة داعش؟ واشنطن تكشف خططها العسكرية بالعراق

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 12 يونيو 2015 - 3:13 مساءً
ماهي استراتيجية “ورد النيل” الأمريكية لمواجهة داعش؟ واشنطن تكشف خططها العسكرية بالعراق

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) — قال الجنرال مارتن ديمبسي، قائد الأركان الأمريكية المشتركة، إن الخطط العسكرية الأمريكية في العراق قد تتطلب افتتاح عدة معسكرات عراقية قرب الخطوط الأمامية للقتال مع تنظيم داعش، ما سيتطلب إرسال المئات من الجنود الأمريكيين لتنفيذ استراتيجية “ورد النيل” القائمة على توسيع أماكن الانتشار والسيطرة.

وقال ديمبسي، في حديث للصحفيين على متن طائرة في إيطاليا، إن الخطة التي أعلنتها واشنطن مؤخرا لتأسيس قاعدة لقواتها في معسكر “التقدم” قد تستخدم في أماكن أخرى بالعراق، مضيفا أن هذه الاستراتيجية، المعروفة باسم “ورد النيل” في إشارة إلى نوع من النباتات ينمو فوق سطح الماء ويمثل واحدة يابسة فوقه، ستقدم المزيد من الدعم للقوات العراقية على خطوط القتال المتقدمة.

وكان البيت الأبيض قد أعلن الأربعاء عن خطط لإرسال 450 جنديا إضافيا إلى العراق من أجل تدريب القوات العشائرية السنية التي تقوم بمقاتلة داعش، مع خطط لإرسال أسلحة لتلك القوات، إلى جانب تزويد البشمركة الكردية بالعتاد العسكري لمساعدتها على مواجهة داعش.

وقالت مصادر عسكرية تحدثت لـCNN طالبة عدم ذكر اسمها، إن هناك ثلاثة أو أربعة مواقع مقترحة لنشر القوات الأمريكية في العراق بحال قرر البيت الأبيض ذلك، مضيفة أن استراتيجية “ورد النيل” ستساعد على تأمين المناطق المحيطة بالقواعد العسكرية الأمريكية وتوفير الظروف المناسبة لتوجيه ضربات جوية دقيقة وسريعة لأهداف تابعة لداعش.

لكن الناطق باسم البيت الأبيض، جوش إيرنست، حاول التخفيف من وتيرة هذه التصريحات، قائلا إن رئيس الأركان يتحدث عن أمور “ما زلت مجرد نظريات افتراضية”.

رابط مختصر