عضو بالأمن النيابية: أصحاب قرار نقل الجنود لسبايكر يتحملون مسوؤلية المجزرة

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 12 يونيو 2015 - 4:05 مساءً
عضو بالأمن النيابية: أصحاب قرار نقل الجنود لسبايكر يتحملون مسوؤلية المجزرة

حمل عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية ماجد الغراوي، الجمعة، مسؤولية حصول “مجزرة سبايكر” في صلاح الدين الى الجهات العسكرية التي أمرت بنقل الجنود الى هذه القاعدة، موضحا أن بعض أبناء المحافظة كان لهم دور في حصولها من خلال تعاونهم مع تنظيم “داعش”.

وقال الغراوي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “أسباب مجزرة سبايكر واضحة، لأن تداعيات الانهيار الأمني في محافظة نينوى انعكست على محافظة صلاح الدين التي فيها قاعدة سبايكر”، موضحاً أن “الجهات العسكرية التي أمرت بنقل الجنود الى سبايكر، هي التي تتحمل مسؤولية المجزرة، لعدم اكتمال دورتهم التدريبية”.

وأضاف الغراوي، أن “قرار النقل كان خاطئاً، مع وجود تهاون من القيادات الأمنية”، مبينا أن “بعض أبناء صلاح الدين كان لهم دور في حصول المجزرة، من خلال تعاونهم مع عصابات داعش بقتل الجنود”.

وكان عضو اللجنة التحقيق بقضية جريمة سبايكر صباح الساعدي أكد، السبت (30 أيار 2015)، أن اللجنة تمتلك أسماء الجناة البالغ عددهم 500 شخص، وفيما بين أن أغلبهم عراقيون، أوضح أن عدداً ضحايا سبايكر يبلغ 1650 شخصاً.

يذكر أن تنظيم “داعش” أعدم المئات من المتدربين والطلبة العسكريين في قاعدة “سبايكر” الواقعة شمال مدينة تكريت عندما فرض سيطرته على هذه المنطقة منتصف شهر حزيران الماضي، وأشارت مصادر أمنية إلى أن سبب إعدامهم يعود إلى خلفيات طائفية.

رابط مختصر