أرسلان للميادين: الدروز في معركة وجودية وهم جزء ممّا يحصل في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 12 يونيو 2015 - 5:53 مساءً
أرسلان للميادين: الدروز في معركة وجودية وهم جزء ممّا يحصل في سوريا

رئيس الحزب الديمقراطيّ اللبنانيّ النائب طلال أرسلان يقول في حديث للميادين إن “هناك كذبة تتحدث عن سحب السلاح من جبل العرب، ويلفت إلى أنه في معركة مطار ثعلة هناك تنسيق قائم بين الجيش السوري والفصائل الدرزية”. مؤكداً في الوقت نفسه على وجود تنسيق مع الرئيس السوري ومواكبة من جانب المقاومة حول مايجري في جبل العرب.
أكدّ رئيس الحزب الديمقراطيّ اللبنانيّ النائب طلال أرسلان أنّ “دروز سوريا جزءٌ لا يتجزّأ من الواقع السوريّ”، وأن “المعركة مشتركة ولا نستطيع فصل الواقع الدرزي عن الواقع الذي تعيشه سوريا”.
ولفت في حديث لـ “الميادين” إلى أنّ المطلوب تعميق التنسيق بين الجيش السوريّ والدفاع الوطنيّ والفصائل المقاتلة الدزرية من أجل المحافظة على السويداء.
واعتبر أرسلان أن “هناك توجه اعلامي لتشويه الموقف الدرزي في جبل العرب، مشيراً إلى أنه لا توجه عند أي فصيل درزي للخروج من كنف الدولة السورية”.
وإذ دعا النائب اللبناني إلى “تنظيم المعركة بين الجيش والفصائل الدرزية المقاتلة، إذا تعرضت السويداء لخطر من الجماعات المسلحة”، قال “إننا على تواصل مع الجميع ولكن هناك خلاف مع البعض في مقاربة الموضوع السوري”.
وأكد أ أنه “لا ضمانات مع من يقوم بذبحنا، لافتاً إلى “أن قسماً كبيراً من اهل درعا موجود الان في السويداء ولا خلاف مع الدروز”.
وعن علاقة أهالي السويداء وريفها مع الجيش السوري دحض أرسلان المعلومات عن سحب الجيش السوري لقوات من السويداء بقوله “هناك كذبة تتحدث عن سحب السلاح من جبل العرب، موضحاً إنه “في معركة مطار ثعلة هناك تنسيق قائم بين الجيش السوري والفصائل الدرزية”.
وفي حين أكد على “التنسيق مع الرئيس الأسد حول سوريا وجبل العرب، فضلاً عن مواكبة من جانب المقاومة لما يحصل هناك “، دعا رئيس الحزب الديمقراطي “قيادة الفصائل الدرزية إلى التوحد بدل وضع اللوم على الحكومة السورية”.

واعتبر أرسلان أن “دروز الجولان يعبّرون عن الموقف الدرزي الحقيقي برفضهم المشروع التكفيري الاسرائيلي، وأردف أنه ” لا يمكن للدروز الإنضواء تحت المشروع الإسرائيلي ويصبحوا حرس حدود لإسرائيل، لافتاً إلى أن “ما لم تستطع اسرائيل تنفيذه سابقاً تسعى الان لتنفيذه في سوريا عبر ما تسميه “الإسلاميين”.

المصدر: الميادين

رابط مختصر