مسؤولون أنباريون يطالبون الدفاع بتغيير قائد عمليات الجزيرة والبادية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 11 يونيو 2015 - 7:45 مساءً
مسؤولون أنباريون يطالبون الدفاع بتغيير قائد عمليات الجزيرة والبادية

طالب مسؤولون من محافظة الأنبار، الخميس، وزارة الدفاع بتغيير قائد عمليات الجزيرة والبادية اللواء الركن ناصر الغنام، عازين ذلك الى رفضه إشراك مقاتلي العشائر في عمليات التحرير ومسك الأرض.

وقال رئيس مجلس ناحية البغدادي مال الله العبيدي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “الغنام غير متعاون مع شيوخ وعشائر ناحية البغدادي وقضاء حديثة من خلال عدم اشراكهم بالعمليات العسكرية في تحرير المناطق”.

وأضاف العبيدي أن “الغنام رفض جلب المواد الغذائية التي أرسلتها وزارة التجارة والمواد الغذائية الاخرى التابعة لتجار الاسواق المحلية العالقة في منطقة 160 كيلو غرب الرمادي الى حديثة والبغدادي”.

وطالب العبيدي وزارة الدفاع بـ”تغيير قائد عمليات الجزيرة والبادية واختيار قائد جديد بدلا منه”، مهددا بـ”الانسحاب من مقاتلة تنظيم داعش في حال عدم تم تغييره”.

من جانب آخر، قال رئيس مجلس شيوخ وعشائر الأنبار المقاتلة لـ”الإرهاب” نعيم الكعود في حديث لـ السومرية نيوز، إن “قائد عمليات الجزيرة والبادية يدفع باتجاه عدم مشاركة عشيرة البو نمر وبقية العشائر في حديثة والبغدادي في المعارك ضد تنظيم داعش”.

وطالب الكعود وزارة الدفاع بـ”اختيار قائد كفوء جديد لقيادة عمليات الجزيرة والبادية يكون لديه تعاون كبير مع العشائر واشراكها بعمليات التحرير”، مؤكدا أن “الغنام غير متعاون معنا”.

بدوره، قال عواد الجغيفي أحد شيوخ عشيرة الجغايفة في حديث لـ السومرية نيوز، إن “الغنام غير متعاون معنا في كافة الجوانب وخاصة فيما يتعلق بالعمليات العسكرية”، مشيرا الى أنه “لا يسمح بإشراك العشائر في عمليات التحرير الى جانب قوات عمليات الجزيرة والبادية”.

وطالب الجغيفي وزارة الدفاع بـ”تغيير قائد عمليات الجزيرة والبادية بقائد اخر لديه تعاون مع عشيرة الجغايفة والبو نمر والعبيد والبو محل وبقية العشائر الساندة للقوات الامنية في حديثة والبغدادي لغرض اشراكها بعمليات التحرير ومسك الارض”.

وكان الغنام أعلن، في (12 نيسان 2015)، أنه بصدد تنفيذ خطط عسكرية جديدة يستثمر من خلالها كل إمكانات أبناء العشائر في محافظة الانبار، فيما أكد أن قواته ستكون المبادرة في الهجوم والتعرض للعدو وليس في موقع الدفاع.

رابط مختصر