اقليم كردستان: لا شروط كردية لمشاركة البيشمركة في تحرير الموصل

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 8 يونيو 2015 - 5:31 مساءً
اقليم كردستان: لا شروط كردية لمشاركة البيشمركة في تحرير الموصل

مصادر عسكرية في إقليم كردستان تكشف أن القيادة الكردية لن تفرض شروطاً مقابل مشاركة البيشمركة في تحرير الموصل وهي مستعدة لذلك. يأتي ذلك بعدما أبدت الحكومة العراقية استعدادها لتقديم المساعدات اللازمة إلى القوات الكردية ولصرف ميزانيتها.

هجمات البيشمركة على داعش لم تتوقف… هي تصدّ أكثر من هجوم بشكل يومي بهدف تطويق وتسهيل استعادة السيطرة على مدينة الموصل، أحد معاقل التنظيم شمال البلاد، ومشاركتها للقوات العراقية في عملية التحرير لن تكون بشروط.
وفي هذا الإطار قال صلاح فيلي لواء في البيشمركة الكردية “من دون شروط نحارب داعش أينما وجد وأينما كان”. وأضاف “هناك مناطق كثيرة من أقضية ونواحي تابعة للموصل غير محررة وقريبة من مركز الموصل و١٠٠٪ يشارك الكرد من شمال الموصل ومن الشرق في هذه المعركة وبشكل جدي وتدخل إلى هذه المناطق وتحررها”.
بعيداً عن الميدان، فإن التفاهمات السياسية داخلياً وإقليمياً أضحت ضرورة لا تقل أهمية عن العمل العسكري لتحرير الموصلن يقول ساسة الإقليم، والهدف تجفيف المصادر المالية لداعش، إلى جانب محاربته عسكرياً.
أما النائب يعقوب كوركيس عضو لجنة البيشمركة في برلمان إقليم كردستان فرأى أنه “يفترض أن تتم عملية الاستعداد من جوانبها المختلفة لتحرير محافظة نينوى سواء كان ذلك على الصعيد السياسي والتفاهمات السياسية والاتفاقات السياسية، ولاحقاً الاستعدادات العسكرية واللوجستية، وتهيئة كافة مسلتزمات التي يحتاجها الجيش او القوات الأمنية الأخرى سواء كان البيشمركة أو الحشد الشعبي”.
حاجة البيشمركة إلى الدعم اللوجستي، لم تطرح كشرط للمشاركة في عملية تحرير الموصل، فالحكومة العراقية أبدت استعدادها لتقديم المساعدات اللازمة للقوات الكردية ولصرف ميزانيتها، لتفك بذلك أولى عقد الخلاف بين الطرفين…
إرسال البيشمركة إلى مناطق خارج الإقليم يحتاج إلى قرار من برلمان كردستان… قرار لن يغفل أهمية تحرير الموصل، وما لهزيمة داعش هناك من أهمية لمصالح الإقليم الكردي.
المصدر: الميادين

رابط مختصر