الحشد تصادر سلاح مقاتلي العشائر في بيجي

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 7 يونيو 2015 - 2:36 مساءً
الحشد تصادر سلاح مقاتلي العشائر في بيجي

بات المشهد الميداني في العراق متمركزا هذا الأيام بين مناطق شمال شرق الأنبار وجنوب غرب صلاح الدين. فرغم التعزيزات العسكرية التي يجري الحديث عنها منذ سقوط الرمادي بقبضة داعش، إلا أن محافظة الأنبار لم تشهد منذ ذلك الوقت أي تقدم نوعي للقوات العراقية المشتركة، ليقتصر المشهد على معارك الكر والفر والتي كان آخرها إعلان القوات المشتركة صد هجوم داعش الجديد على منطقة ناظم التقسيم شمال غرب الفلوجة ومنطقة حصيبة الشرقية شرق الرمادي.
وفيما هو المشهد على هذا الحال في الأنبار، ارتكبت ميليشيات الحشد الشعبي مجزرة جديدة في محافظة صلاح الدين ، حيث أكدت مصادر عشائرية في المحافظة أن تلك الميليشيات في منطقة المزرعة جنوب قضاء بيجي ومنطقة البعيجي شرق القضاء المتمثلة بميليشيات “حزب الله وفصائل درع الولاية” أخرجوا العائلات من منازلها بحجة انتمائهم لتنظيم داعش.

رابط مختصر