نهائي دوري الأبطال في برلين الليلة: زعامة أوروبا بين برشلونة ويوفنتوس

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 6 يونيو 2015 - 3:54 مساءً
نهائي دوري الأبطال في برلين الليلة: زعامة أوروبا بين برشلونة ويوفنتوس

الملعب الأولمبي في برلين يحتضن الليلة موقعة برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
تتجه أنظار العالم إلى الملعب الأولمبي في برلين، الليلة الساعة 21,45 بتوقيت القدس الشريف، الذي يحتضن الموقعة المرتقبة بين برشلونة الإسباني ويوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
ويبحث النادي الكاتالوني عن لقبه الخامس في البطولة و”البيانكونيري” عن لقبه الثالث.
ووصل “البرسا” إلى النهائي بعد تخطيه عقبة بايرن ميونيخ الألماني في نصف النهائي، بينما أطاح “اليوفي” بريال مدريد الإسباني.
وحقق الفريقان موسماً مميزاً حيث تمكنا من إحراز لقبي الدوري والكأس المحليين ويأمل كل واحد فيهما بحصد لقب “التشامبيونز ليغ” لتتويج موسمه بالثلاثية.
وستكون القمة الليلة عبارة عن مواجهة بين اللعب الهجومي الذي يعتمده برشلونة بقيادة الثلاثي المرعب الأفضل في العالم: الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار، واللعب الدفاعي الذي يعتمده يوفنتوس رغم أنه تلقى ضربة قوية بإصابة نجم دفاعه جورجيو كييليني وغيابه عن المباراة حيث سيعوّضه أندريا بارزاغلي.
وأكد لويس إنريكي، مدرب برشلونة، أن النجم أندريس إينييستا جاهز للعب كأساسي في نهائي برلين الذي تمنى ألا يكون أكبر تحد في مسيرته التدريبية.

وقال إنريكي في مؤتمر صحفي بشأن الشكوك حول مشاركة إينييستا: “نظرياً هو جاهز مثل باقي اللاعبين، أعتقد أنه في حالة ممتازة”.

وفيما يتعلق باختلاف أسلوب اللعب مع اليوفي، أوضح “لا أعتقد أن اللقاء سيحمل صداماً بين أسلوبين، اليوفي يحتاج للكرة والإستحواذ، لديه إمكانات ويتطلع للثلاثية مثلنا، لديه الحلول، سنلعب بجدية تامة”.

وأضاف: “نمتلك جيلاً استثنائياً من اللاعبين، جميعهم يطمحون لمباراة رائعة، لدينا أفضل لاعب في العالم، ميسي، ونيمار وسواريز يقدمان موسماً رائعاً”.

من جهته، أعرب مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليغري عن اقتناعه بأن مواجهة برشلونة “لن تنتهي بنتيجة 0-0” نظراً لقوة هجوم الفريق الإسباني، وأهمية أن يحرز فريقه “هدفاً على الأقل” خلال المباراة.

وقال أليغري: “يجب أن نفكر في كيفية إحرازنا لهدف أكثر من كيفية إيقاف برشلونة”، مؤكداً أن “المؤشر الأساسي لنهائي دوري الأبطال سيكون خط الوسط”.

كما بدا مدرب الـ”بيانكونيري” متفائلاً، لكنه شدد على أهمية ألا يتراجع فريقه ويرتكن للدفاع فحسب أمام البرسا.

وتابع “تلقيت عشرات الأسئلة لمرات عديدة حول كيفية إيقاف ميسي ونيمار وسواريز، بالتأكيد فكرنا في ذلك. لكنهم لاعبين استثنائيين ويجب أن نقدم مباراة جيدة جداً. سنلعب ضد فريق على مستوى عال في النواحية الخططية، لذا يجب أن نقدم مباراة كبيرة من الناحية الخططية إذا كنا نرغب في أن نحظى بفرصة”.

وأضاف “إنها المباراة الأهم في مسيرتنا”.

أما بشأن إصابة قائد خط دفاعه جورجيو كييليني، فقال: “حزنت لأجله، لأنه لعب كافة مباريات التشامبيونز ليغ وقدم موسماً رائعاً”، مستدركاً أن المدافع المخضرم أندريا بارزاغلي العائد من إصابة هو الآخر “في حالة جيدة” لذا فإنه سيشكل مع ليوناردو بونوتشي قلب دفاع اليوفي.

إذاً، برشلونة ويوفنتوس وجهاً لوجه الليلة في برلين. 90 دقيقة تفصلهما عن الوصول إلى الكأس الغالية التي سيرفعها إما تشافي هرنانديز أو جيانلويجي بوفون.
المصدر: الميادين نت + وكالة الأنباء الإسبانية

رابط مختصر