القوات العراقية تستعيد أراض شرقي الرمادي من قبضة “داعش”

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 24 مايو 2015 - 4:16 مساءً
القوات العراقية تستعيد أراض شرقي الرمادي من قبضة “داعش”

تمكنت القوات العراقية بمساعدة قوات الحشد الشعبي اليوم الأحد من دحر مقاتلي “الدولية الإسلامية” في شرقي الرمادي، مستعيدة السيطرة على المنطقة ومسجلة في الوقت نفسه تقدما نحو المدينة نفسها.
استعادت القوات العراقية أراض في غرب العراق اليوم الأحد (24 مايو/أيار 2015) من تنظيم “الدولة الإسلامية” متقدمة صوب مدينة الرمادي بعد أسبوع من سقوطها في أيدي التنظيم. وقال رائد بالشرطة ومقاتل من العشائر السنية المؤيدة للحكومة في المنطقة إن القوات استعادت السيطرة على بلدة الحصيبة الشرقية على بعد نحو عشرة كيلومترات شرقي الرمادي بمساعدة قوات الحشد الشعبي، التي يهيمن على تشكيلها ميليشيات شيعية.
وتسعى القوات العراقية إلى استعادة الرمادي عاصمة محافظة الأنبار مترامية الأطراف بعد أن سيطر عليها التنظيم المتشدد يوم 17 مايو/ أيار في أبرز تقدم ميداني لتنظيم “الدولة الاسلامية” في العراق منذ حزيران/يونيو عندما سيطر على مناطق واسعة في شمال البلاد وغربها.
وتأتي العملية بعد أسبوع من طلب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من قوات الحشد الشعبي المؤلفة بمعظمها من فصائل شيعية مسلحة، الاستعداد للمشاركة في معارك محافظة الانبار (غرب) ذات الغالبية السنية.
ش.ع/ م.س(رويترز)

رابط مختصر