بعد دخول داعش إلى تدمر.. موالون للتنظيم: نسير على خطى صلاح الدين

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 22 مايو 2015 - 9:07 صباحًا
بعد دخول داعش إلى تدمر.. موالون للتنظيم: نسير على خطى صلاح الدين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— تناقل موالون لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام أو ما يُعرف بـ”داعش،” الأنباء عن سيطرة التنظيم على مدينة تدمر الأثرية في سوريا لتتباين ردود أفعالهم، ليصف منهم ما جرى بأنه سير على خطى القائد الإسلامي، صلاح الدين الأيوبي.

وبرز وسم “تدمر،” حيث قال عبدالله المتغلب: ” خالد بن الوليد هو القائد العسكري الوحيد الذي تجرأ على عبور صحراء حمص القاسية.. الدولة الإسلامية تسير على دربه وحررت تدمر وفي طريقها لحمص،” في حين قال سياسي: ” في الآونة الأخيرة، أجبرت مساجد تدمر على رفع الأذان الشيعي، الحمد لله اليوم رفع الأذان السني في المدينة.”

أما أبويامن المقدسي فقال: “بعد تحرير تدمر ومطار تدمر وسجن تدمر وتحرير المحطة الثالثة وفوج الهجانة جاء وقت مطار التي فور جاري الاقتحام الدعاء الدعاء،” لينتقد موسى العامري، قائلا: ” النظام سلم داعش تدمر وحقول غازها ونفطها من أجل أن تبيعه الوقود الذي كان يسيطر عليه أصلا والـ100 جندي قتيل لتغطية المسرحية!! تحليل غريب.”

رابط مختصر