نائب يطالب بدعم الحشد الشعبي ومساءلة “أصوات نشاز” تسعى لتمزيق وحدة الصف

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 20 مايو 2015 - 12:39 صباحًا
نائب يطالب بدعم الحشد الشعبي ومساءلة “أصوات نشاز” تسعى لتمزيق وحدة الصف

طالب عضو لجنة النزاهة النيابية النائب عقيل الزبيدي، الثلاثاء، بدعم الحشد الشعبي في قتال تنظيم “داعش” لتحرير محافظة الأنبار والكف عن توجيه التهم الباطلة إليه، فيما شدد على ضرورة مساءلة “أصوات نشاز” تسعى الى تحقيق مكاسب على حساب الشعب.

وقال الزبيدي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، “إننا اليوم نعيش في أوقات عصيبة تتطلب من الجميع الوقوف صفا واحدا وتوحيد الخطاب الإعلامي إزاء الوضع المتردي الذي يشهده العراق بسبب الهجمة الشرسة التي يتعرض لها البلد من الدواعش ومن الذين يروجون لهم عبر وسائل الإعلام”.

وأضاف الزبيدي “أننا على ثقة كاملة بأن الشعب العراقي سيهزم قوى الشر والرذيلة التي تسعى الى بيع العراق وتقسيمه وتحقيق الأجندات الخارجية”، مشددا على “ضرورة مساءلة الاصوات التي تسعى الى تمزيق وحدة الصف عبر أصواتها النشاز التي تهدف الى تحقيق مكاسب على حساب الشعب”.

ودعا الزبيدي الى “دعم الحشد الشعبي في قتال تنظيم داعش الإرهابي لأجل تحرير محافظة الانبار والكف عن توجيه التهم الباطلة اليه من قبل الأصوات النشاز هنا وهناك”، مبديا أسفه “كون بعضها يمثل شخصيات سياسية من اطياف عراقية متنوعة”.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون رشيد الياسري أكد، اليوم الثلاثاء، أن دخول الحشد الشعبي للأنبار “سيعجل في حسم المعركة مع الإرهابيين”، فيما أشار إلى أن الحشد سيعطي درسا لتنظيم “داعش”.

وكشف مصدر رفيع من داخل قيادة الحشد الشعبي، ليلة امس الاثنين (15 أيار 2015)، عن انطلاق عملية كبرى لتحرير محافظة الانبار من سيطرة تنظيم “داعش”.

رابط مختصر