خسائر فادحة في محطة زيزون الحرارية بريف ادلب بسبب قصف المسلحين

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 18 مايو 2015 - 2:06 مساءً
خسائر فادحة في محطة زيزون الحرارية بريف ادلب بسبب قصف المسلحين

في ريف إدلب تكبدت محطة زيزون الحرارية خسائر مادية فادحة جراء هجوم مسلحين من جماعة ” أحرار الشام” للسيطرة عليها، الجيش السوري الذي صد الهجوم على المحطة يواجه المسلحين في التلال القريبة في محاولتهم التقدم نحو المحطة الحيوية بموقعها على أوتوستراد أريحا اللاذقية.
محطة زيزون الحرارية في قلب المواجهات في ريف إدلب الجنوبي. موقع المحطة الحيوي قرب أوتوستراد اريحا – الغاب وسيطرة المسلحين على تل أعور المجاور جعلاها هدفاً لهجوم عنيف من مسلحي جيش الفتح.
كلفة المحطة والكهرباء التي تقدمها إلى مئات آلاف المنازل السورية لم تشفع لها، والحصيلة أضرار رهيبة بعد صد الجيش السوري الهجوم وتأمين المحطة.
وأشار أحد القادة الميدانيين إلى أن “هدف المسلحين التخريب طبعاً ومحاولة السيطرة على هذا الموقع الذي يشكل نقطة مهمة تشرف على أوتستراد أريحا الغاب، هم يريدون السيطرة لقطع الطريق على إمدادات القوات في أريحا ومصيبين.
عشرات قذائف الهاون وجرات الغاز إستهدفت تجهيزات المحطة من مواقع المسلحين في التلال المجاورة، حرائق دامت ساعات طويلة قبل السيطرة عليها وتوقف العمل في أحد مصادر الكهرباء السورية.
وأفاد معاون مدير محطة زيزون المهندس زهر الدين رجب أن “الأضرار في برج التحويل والمحولات الرئيسية وصالات التحكم، وخرجت المحطة من الخدمة حالياً ونحن قمنا فعلياً بقطع الغاز عنها من أجل تقليل الأضرار”.
محاولات إستهداف المحطة لن تتوقف كما تشير المعطيات الميدانية ما دام المسلحون باقين في المحيط القريب. الجهد الآن منصب على إصلاح ما جرى تدميره وثمة إستعدادات ميدانية لمواجهة أي هجوم محتمل.
المصدر: الميادين

رابط مختصر