أماكن غريبة يجب تفحصها في الجسم للتحقق من سرطان الجلد

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 17 مايو 2015 - 12:47 مساءً
أماكن غريبة يجب تفحصها في الجسم للتحقق من سرطان الجلد

أخبار الآن | دبي – الإمارات العربية المتحدة – (إختيارات المحرر)

عادة ما يتحقق الأشخاص من التغيرات التي قد تحدث على وجوههم و ظهورهم و أكتافهم, للتأكد من خلو جلدهم من أعراض السرطان, إلا أنهم قد يغفلون عن أهمية بعض المناطق المهمة في الجسم, المعروفة كإشارات تحذيرية لإمكانية تعرض الجلد للسرطان , و من أبرز هذه الأماكن:

الجفون

يشير طبيب أمراض الجلدية, الدكتور اربيل اوستاد, إلى ظهور 5-10% من سرطانات الجلد على الجفون, مما يجعلها واحدة من من الأماكن الأكثر أهمية و الغريبة التي تحتاج إلى التحقق من سرطان الجلد, حيث ينبغي دراسة الجفون بعناية كل شهر لملاحظة أي تغيرات أو زوائد غريبة موجودة في تلك المنطقة.

أسفل القدمين

يمكن أن تتعرض منطقة أسفل القدمين إلى سرطان الجلد, نتيجة تجوال الأشخاص من دون ارتداء الأحذية, بالإضافة إلى تعريضهم لأشعة الشمس عند الذهاب للسباحة, من دون الإهتمام بوضع واقي شمس لحمايتهما كسائر باقي الجلد.

داخل الفم

يحتوي الفم على الجلد, لذلك يعتبر من إحدى المناطق التي ينبغي تفحصها للتأكد من خلوها من السرطان, عن طريق فحص الفم من قبل طبيب الأسنان, أو التأكد من عدم وجود أي أعراض كالإلتهابات التي قد تدوم لفترة طويلة أكثر من أسبوعين تقريبا.

تحت الأظافر

يجب التأكد من عدم وجود أي بقع داكنة أو خطوط تحت الأظافر, بحيث يدل ذلك في بعض الأحيان إلى إمكانية تعرض تلك المناطق الجلدية لسرطان الجلد.

خلف الأذن

كثيرا ما يقوم الأشخاص بتطبيق واقي الشمس على الوجه فقط متناسين منطقة ما خلف الأذن المعرضة للشمس أيضا, لذا يفضل التحقق من عدم وجود أي شامات أو بقع غريبة موجودة خلف الأذن, قد تدل على وجود سرطان جلد.

بين أصابع القدمين

في حال تخوف الأشخاص من وجود بعض العلامات أو البقع المخيفة بين الأصابع, أو الدمامل, يفضل مراجعة الطبيب فورا و التأكد من أنها ليست سرطان جلد, و ذلك لإمكانية تكونها في تلك المناطق.

المنطقة الخلفية

قد لا تتعرض هذه المنطقة لأشعة الشمس كباقي الجلد في الجسم, و لكنها معرضة لسرطان الجلد, بحيث يظهر عليها بعض العلامات المزعجة التي قد تضطر الأشخاص لتفحصها و الإستفسار عن سبب وجودها و التحقق منها.

رابط مختصر