الجيش السوري والمقاومة يسيطران على “تلة موسى” في وقت قياسي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 10:53 صباحًا
الجيش السوري والمقاومة يسيطران على “تلة موسى” في وقت قياسي

الجيش السوري والمقاومة اللبنانية يسيطران على تلة طلعة موسى الإستراتيجية في جبال القلمون الحدودية ويسجلان تقدماً كبيراً في جبهة القلمون وسط إنهيارات في صفوف جبهة النصرة وغيرها من الفصائل المسلحة.
مع حلول ساعة الصفر لإنطلاق العمليات العسكرية للسيطرة على تلة موسى في جبال القلمون بدأت تتوالى الإنهيارات في صفوف جبهة النصرة ولاسيما مع تعرّض مواقع المسلحين لقصف عنيف، لم تمنع وعورة الجرود مقاتلي المقاومة اللبنانية من التقدم وسجّلت إشتباكات عنيفة بين الجيش السوري والمقاومة اللبنانية من جهة ومسلحي النصرة وما يعرف بجيش الفتح من جهة أخرى أفضت بعد ساعات قليلة الى السيطرة على تلة طلعة موسى في وقت قياسي.
التلة الأعلى في سلسلة جبال لبنان الشرقية، وتشرف على جرود عرسال اللبنانية التي أضحت الملاذ الأخير للمسلحين.
بموازاة ذلك سيطرت قوات الجيش السوري والمقاومة اللبنانية على تلة عقبة الفسخ غرب جرد رأس المعرة ما أدى الى إغلاق معبر الفتلة بالنار الذي يربط جرود عرسال بجرد رأس المعرة وهي مواقع كان يستخدمها المسلحون ولاسيما للعبور بإتجاه عرسال وجرودها وإستقدام أسلحة ومؤن.
تقدّم سريع وملحوظ أحرزه الحيش السوري والمقاومة اللبنانية في جرود القلمون، تلة طلعة موسى التي حكي عنها الكثير قبل المعركة أصبحت في يد المقاومة فيما المرحلة المقبلة قد تتركز على العمل لشل حركة المسلحين في جرود عرسال.

رابط مختصر