نائبة عن دولة القانون: زيارة البارزاني والنجيفي والعيساوي لواشنطن وضعتنا في حيرة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 13 مايو 2015 - 12:44 صباحًا
نائبة عن دولة القانون: زيارة البارزاني والنجيفي والعيساوي لواشنطن وضعتنا في حيرة

انتقدت النائب عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة، الثلاثاء، زيارة رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني ومحافظ نينوى اثيل النجيفي ووزير المالية الاسبق رافع العيساوي الى الولايات المتحدة الامريكية، مشيرة الى أن هذه الزيارة تأتي لطلب التسليح وتشكيل اقليم سني، فيما تسائلت “هل هم شركاء بالعملية السياسية ام شركاء امريكا”.

وقالت نعمة في بيان تلقت السومرية نيوز، نسخة منه، إنه “في الاسبوع الماضي توجه رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني الى الولايات المتحدة الامريكية واثناء عودته توجه محافظ نينوى اثيل النجيفي برفقته الارهابي رافع العيساوي وعدد من القيادات السنية”، مشيرة الى ان “الغاية من هذه الزيارة طلب التسليح من واشنطن وتشكيل اقليم سني وتنفيذ المخطط الامريكي لتقسيم العراق”.

واضافت ان “هذه الزيارة اتت بالتزامن مع مشروع الكونغرس الامريكي تسليح عشائر السنية والبيشمركة بمعزل عن الحكومة المركزية”، لافته الى ان “زيارتهم الى واشنطن كشفت عن اقنعتهم انهم شركاء امريكا وليس الحكومة المركزية”.

وبينت نعمة ان “زيارة رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني ومحافظ نينوى اثيل النجيفي والارهابي رافع العيساوي واخرون الى واشنطن يضعنا في حيرة من امرنا هل هم شركاءنا بالعملية السياسية ام شركاء امريكا”.

وكان محافظ نينوى اثيل النجيفي وزير المالية المستقيل الاسبق رافع العيساوي قد زارا واشنطن تلبية لدعوة اليهما وجهت من جهات امريكية مختلفة.

وطالبت النائبة عالية نصيف، اليوم الثلاثاء، الحكومة العراقية ووزارة الخارجية، بتسليم مذكرة احتجاج للسفير الأمريكي في العراق على خلفية السماح ما وصفتهم بأنهم مطلوبين للقضاء العراقي بزيارة الولايات المتحدة الأمريكية، معتبرة أن رافع العيساوي ذهب الى أمريكا بحجة إخراج “داعش” من العراق، فيما لفتت الى أن هذه الازدواجية في التعامل مع العراق “مرفوضة”.

رابط مختصر