القبائل اليمنية تقصف مطار نجران ومحطتي النفط والكهرباء قبل سريان موعد الهدنة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 13 مايو 2015 - 4:33 مساءً
القبائل اليمنية تقصف مطار نجران ومحطتي النفط والكهرباء قبل سريان موعد الهدنة

المشاهد الواردة من اليمن تظهر حجم الخسائر البشرية التي سقطت نتيجة الغارات السعودية التي أصابت عددا من الأهداف المدنية…وبالمقابل عمّت العتمة بنحو كامل منطقة الخوبة السعودية في محافظة جيزان بعد قصف صاروخي مكثّف نفّذه رجال القبائل ، وقصف أبناء المناطق اليمنية الحدودية مطار نجران الدولي السعودي كما استهُدف المعسكر وشركة النفط ومحطة الكهرباء في المدينة.
تتصاعد وتيرة الغارات السعودية فوق صنعاء، وتتصاعد ألهبة النيران نحو سماء المدينة ويعلو الدخان الأسود ليبدو موعد الهدنة الإنسانية بعيدة … هي ساعات فقط تفصل بين حرب واقعة وهدنة منتظرة، ولا شي سوى مزيد من الشهداء والجرحى وبين الدمار والنزوح يتمسك اليمنيون حتى اللحظات الأخيرة ببارقة حياة ..
غرب صنعاء وشرقها كثفت الغارات السعودية في ليل العاصمة وفجرها ونهارها غارات على عطان ومثلها على معسكر الصيانة والمعهد التقني و نقم وبنك الدم في مستشفى الثورة على سبيل الذكر لا الحصر…
صعدة كذلك شهدت غارات عديدة .. أما عدن فبعد غارات اللليل التي استهدفت التواهي ومطار عدن شهدت صباحا هادئاً.
الحدود اليمنية السعودية أيضاً شهدت قصفاً مدفعياً وصاروخياً بعد إعلان السعودية عن مقتل شخص وإصابة آخرين بإطلاق قذائف هاون على نجران.
كما أرسلت السعودية قوات اضافية إلى نجران لدعم الإسناد القتاليّ قوات وصفها قائدها العميد زايد عسيري بإنها مدرّبة على القتال في المناطق الوعرة، وعورة لا تصف جغرافيا اليمن فقط بل أيضا واقعه السياسي والأمني ..
من جهة ثانية، عمّت العتمة بنحو كامل منطقة الخوبة السعودية في محافظة جيزان بعد قصف صاروخي مكثّف نفّذه رجال القبائل في المناطق الشمالية الغربية لمحافظة صعدة.
كذلك قصف أبناء المناطق اليمنية الحدودية مطار نجران الدولي السعودي بنحو مكثّف بالصواريخ والقذائف المدفعية كما استهدف معسكر في نجران، واشتعلت النيران فيه كذلك استهدفت شركة النفط ومحطة للكهرباء في نجران.
المصدر: الميادين

رابط مختصر