“هانديكاب انترناشونال”: سوريا ترث التركة القاتلة

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 12 مايو 2015 - 2:22 مساءً
“هانديكاب انترناشونال”: سوريا ترث التركة القاتلة

كشفت منظمة “هانديكاب إنترناشونال” أن حوالي 5,1 مليون سوري يعيشون في مناطق معرّضة لمخاطر كبيرة من أسلحة شديدة التدمير بعضها لا ينفجر، وبالتالي تشكل تهديداً مميتاً لسنوات مقبلة.
وقامت المنظمة، وهي هيئة خيرية عالمية، بدراسة 78 ألف حادث عنف في الحرب في سوريا في الفترة من كانون الأول إلى آذار 2015، ووجدت أن أكثر من 80 في المئة تضمّنت أسلحة شديدة التدمير مثل الصواريخ وقذائف المورتر والقنابل.
ووجدت “هانديكاب” أن ثلاثة أرباع حوادث العm نف التي سجّلتها وقعت في مناطق مأهولة بالسكان مثل البلدات الكبيرة والمدن.
وقالت المنظمة، التي تقدم المساعدة للمعوّقين في مناطق الصراع والكوارث: “هذا يشير إلى أن الأطراف المتحاربة ليس لديها أي نيّة للتفرقة بشكل فعّال بين المدنيين والمحاربين وهو ما يُشكّل انتهاكاً للقانون الانساني الدولي”.
ووجدت الدراسة أن محافظات حلب ودرعا وحمص وإدلب وريف دمشق وهي مناطق كثيفة السكان كانت الأكثر تضرّراً.
وقالت المنسقة الاقليمية في المنظمة آن غاريلا: “سوريا سترث التركة القاتلة للأسلحة التدميرية لسنوات”.
(رويترز)

رابط مختصر