قبائل يمنيّة تسيطر على جبلي الرديف وتويلق الحدوديين مع السعودية

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 11 مايو 2015 - 2:56 مساءً
قبائل يمنيّة تسيطر على جبلي الرديف وتويلق الحدوديين مع السعودية

مجموعات قبلية يمنية تسيطر على جبل الرديف في جازان جنوب غرب السعودية، يأتي ذلك بعد سيطرة القبائل على جبل تويلق الحدودي مع السعودي المطل على مدينة الخوبة السعودية والقرى المجاورة. ومواجهات بين الجيش وقوات الرئيس هادي على مشارف الضالع والطريق المؤدي إلى مدينة سناح.
أفادت مصادر محلية للميادين بأن مجموعات قبلية يمنية سيطرت على جبل الرديف في جازان جنوب غرب السعودية. يأتي ذلك فيما يواصل مقاتلو قبائل بكيل المير وهمدان بن زيد في اليمن السيطرة على جبل تويلق في السعودية المطل على مدينة الخوبة السعودية والقرى المجاورة في منطقة جيزان من ناحية صعدة.
وأفاد مراسل الميادين بأشتباكات عنيفة وقعت بين القبائل مع الجيش السعودي، حيث قصفت المدفعية السعودية المناطق التي تقدم إليها مقاتلو القبائل داخل الأراضي السعودية.
وتواصلت الغارات السعودية على صعدة، فيما طالت مجدداً الإثنين مطار العاصمة صنعاء، كذلك استهدفت منطقة جعولة في لحج والتواهي في عدن.
مراسل الميادين كان قد أفاد أيضاً بحدوث مواجهات بين الجيش وقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي على مشارف مدينة الضالع والطريق إلى مدينة سناح.
مقاتلو قبائل بكيل الميْر وهمدان بن زيد في اليمن من جهتهم يواصلون السيطرة على جبل تويلق في السعودية المطل على مدينة الخوبة السعودية والقرى المجاورة في منطقة جيزان من ناحية صعدة. يأتي ذلك بعد اشتباكات عنيفة مع الجيش السعودي وفق ما أفاد به مراسلنا.
المدفعية السعودية قصفت المناطق التي تقدم اليها مقاتلو القبائل داخل الأراضي السعودية.
وأضاف مراسل الميادين أنّ “مجاميع قبلية ردّت على استهداف النيران السعودية لمناطقها وسيطرت على مواقع حدودية سعودية”، مشيراً إلى أن “القبائل التي سيطرت على المواقع هي بكيل المير وهمدان”.
القبائل اليمنية تهدد بقصف عمق المملكة السعودية
سيطرة مقاتلي بكيل الميْر وهمدان بن زيد في اليمن على جبل تويلق في السعودية تأتي على وقع استمرار الاشتباكات في بعض المواقع السعودية قرب جبل جحفان في الخوبة ومدينة الرديف.
تتسارع التطورات الميدانية في اليمن وآخرها، سيطرة القبائل اليمنية على عدة مناطق بعد مواجهات هي الأشرس، فرضت القبائل اليمنية السيطرة الكاملة على جبل تويلق المطل على مدينة الخوبة السعودية والقرى الأخرى في منطقة جيزان من ناحية صعدة لتعلن القبائل أن الحدود باتت مفتوحة.
القبائل حذرت من ﺃﻥ اﺳﺘﻤرﺍﺭ قصف طائرات التحالف السعودي سيجبرهم على ﺿرﺏ ﺃﻋﻤﺎﻕ المملكة ﺑﺄﺳﻠﺤﺔ ﻧوﻋﻴﺔ، وسْط أنباء عن سيطرة مقاتلي القبائل على منشآت رسمية سعودية.
كرّ وفرّ مستمر إذا على بعض المواقع التي يطل عليها جبل جحفان في الخوبة أيضاً ومدينة الرديف.
قبائل بكيل المير تسيطر على موقع عسكري بمحاذاة جبل جحفان، وعلى موقع آخر بالقرب من جحفان.
سيطرة استتبعت بالاستحواذ على موقع آخر في منطقة البرم، على الحدود السعودية محكمة السيطرة أيضاً على تلال بالقرب من منطقة المزرق اليمنية.
المصادر القبلية تتحدث عن سيطرة المجموعات القبلية على المواقع القريبة من منطقة المدافن الحدودية المشتركة، رداً على عشرات الخروقات والاعتدءات التي نفذها حرس الحدود السعودي على المواطنين والمارة، على الطريق العام في المنزالة في صعدة، فيما لا تزال قبائل همدان بن زيد تسيطر على موقع المنارة السعودي من ناحية صعدة.

رابط مختصر