الأعرجي يؤكد ضرورة تحرير بقية المناطق من “داعش” بمشاركة الحشد الشعبي والعشائر

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 11 مايو 2015 - 12:54 مساءً
الأعرجي يؤكد ضرورة تحرير بقية المناطق من “داعش” بمشاركة الحشد الشعبي والعشائر
نائب رئيس الوزراء بهاء الأعرجي

أكد نائب رئيس الوزراء بهاء الأعرجي، الاثنين، على ضرورة تحرير بقية المناطق المُغتصبة من قبل “داعش” بمشاركة قوات الحشد الشعبي وأبناء العشائر بقيادة القائد العام للقوات المسلحة، فيما لفت رئيس القائمة العربية صالح المطلك الى أن هزيمة الإرهاب قائمة إذا قاتل الجميع تحت راية وقيادة واحدة.

وقال مكتب الأعرجي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “كتلة الأحرار النيابية استقبلت، مساء الأمس، بمقر مكتب نائب رئيس الوزراء بهاء الأعرجي وفداً من القائمة العربية برئاسة صالح المطلك”، مبينا أن “اللقاء بحث آخر المُجريات على الصعد السياسية والأمنية والاقتصادية في البلاد”.

واشار الأعرجي، بحسب البيان، “إلى الحالة الوطنية التي سادت أجواء اللقاء، والسعي الجاد لإيجاد الحلول للمشاكل الحالية بهدف الوصول إلى رأي عراقي وطني موحد”، مؤكدا “على ضرورة تحرير بقية المناطق المُغتصبة من قبل داعش الإرهابي بمُشاركة قوات الحشد الشعبي وأبناء العشائر بقيادة القائد العام للقوات المسلحة”.

وأشار الأعرجي الى “أهمية التواصل المعنوي مع النازحين لرفع معنوياتهم رغم الإمكانيات المادية المحدودة للدولة، إضافة إلى وأد الإشاعات التي تتعرض لها الدولة العراقية في مهدها”، مؤكدا أن “جميع الأطراف السياسية مُشتركة في الحكومة الحالية و من واجبها إبراز منجزاتها بلا تفريطٍ أو إفراط”.

من جانبه أكد رئيس القائمة العربية صالح المطلك أن “اللقاء كان مثمرا، حيث تمت مناقشة معظم القضايا التي يعاني منها البلد”، مبينا أن “الجميع يدرك أن تلك المعاناة لا يمكن تجاوزها بدون تعاون الكتل المؤمنة بالدفاع عن وحدة العراق والكفاح من أجله”.

وتابع المطلك، أن “هزيمة الإرهاب قائمة وبتضحيات أقل، فيما إذا قاتل الحشد الشعبي وأبناء العشائر تحت راية واحدة هي راية العراق وبقيادة واحدة هي قيادة القائد العام للقوات المسلحة”.
وكان نائب رئيس الوزراء بهاء الأعرجي دعا، الأربعاء (29 نيسان 2015)، الكتل السياسية الى التعاون وتبني بيان زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر بشأن تحرير المدن العراقية من تنظيم “داعش”.

رابط مختصر