البياتي: الحشد دخل النخيب لتأمينه فقط وحدود المحافظات لن تتغير الا عبر القانون

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 7 مايو 2015 - 4:42 مساءً
البياتي: الحشد دخل النخيب لتأمينه فقط وحدود المحافظات لن تتغير الا عبر القانون

أكد النائب عن ائتلاف دولة القانون عباس البياتي، الخميس، أن الحشد الشعبي دخل قضاء النخيب بمحافظة الانبار لتأمينه وليس للسيطرة عليه، فيما أشار الى أن الحدود الادارية للمحافظات لا يمكن تغييرها الا عبر قانون.

وقال البياتي في حديث لـ السومرية نيوز، إنه “من حق القوات تأمين محافظة كربلاء المقدسة، وكذلك من حقها أن تلاحق او تفتش وتداهم، من خلال تأمين اطراف المدينة”، مشيراً الى أن “دخول الحشد الشعبي للنخيب جاء لتأمينه وليس السيطرة عليه”.

وأضاف “نحن نحترم الحدود الادارية للمحافظات ولا يمكن تغييرها الا عبر قانون”، مؤكداً أنه “من حق الدولة ان تتحرك اذا كان هناك تهديد لأي منطقة”.

وكشف مجلس محافظة الأنبار، أمس الاربعاء (6 آيار 2915)، أن قوات كبيرة من الحشد الشعبي دخلت إلى النخيب قادمة من كربلاء، وفيما أعرب عن تفاجئه من ذلك، طالب العبادي بسحب هذه القوة كون الناحية مؤمنة بالكامل.

بعدها أعلن قائد عمليات الجزيرة والبادية اللواء الركن ناصر الغنام، أن قطعات من الشرطة الاتحادية هي من تمسك منطقة النخيب بمحافظة الانبار، مؤكدا أن أي قوة اخرى ستدخل المنطقة بالتنسيق مع الحكومة المركزية وستخضع لقيادته.

يذكر ان رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس الوزراء حيدر العبادي بحثا، امس الأربعاء، خلال اتصال هاتفي التطورات الأمنية في ناحية النخيب، فيما دعا الجبوري إلى طمأنة المواطنين بأن الإجراءات الأخيرة في الناحية تتعلق بالجانب الفني ولا تحمل أي أبعاد جغرافية.

رابط مختصر