محافظ الأنبار: تسليح العشائر يمر عبر وزارة الدفاع

متطوعون من العشائر يشاركون إلى جانب القوات العراقية في قتال داعش - أرشيفية
متطوعون من العشائر يشاركون إلى جانب القوات العراقية في قتال داعش – أرشيفية

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
قال محافظ الأنبار صهيب الرواي، الاثنين، إن الدولة هي المنوطة بتوفير السلاح للعشائر العراقية التي تقاتل تنظيم الدولة.

وأوضح الرواي في حديث لسكاي نيوز عربية أن “السلاح الذي تتلقاه العشائر بدعم دولي يمر عبر وزارة الدفاع والحكومة العراقية”.

وتشارك العشائر العراقية في غربي العراق في العمليات العسكرية لدحر مسلحي تنظيم الدولة الذين يسيطروا على أجزاء واسعة من شمالي العراق وغربه منذ يونيو الماضي.

وكان محافظ الأنبار قد ذكر السبت الماضي، أن الولايات المتحدة ستبدأ خلال الأيام القليلة المقبلة، بإرسال أسلحة “أميريكية نوعية للعشائر والشرطة”، في إطار المساعي الرامية لدحر تنظيم الدولة.

وتطالب العشائر في المحافظات ذات الأغلبية السنية، التي تخضع بعض مناطقها لسيطرة تنظيم الدولة منذ صيف 2014، بالسلاح للوقوف إلى جانب القوات الحكومية في معركة طرد المتشددين، وبسط سيادة الدولة.

وكانت السلطات الأردنية قد وافقت على عملية تسليح العشائر بالتنسيق مع الحكومة العراقية، في حين يسعى أعضاء من الحزب الجمهوري في الكونغرس الأميركي لإقرار مشروع يقضي بمد العشائر والبشمركة بالسلاح.

16total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: