ألمانيا تحقق في اتهام مخابراتها بالتجسس

شعار وكالة المخابرات الألمانية

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
أعلن مكتب المدعي الاتحادي الألماني أنه سينظر في الاتهامات التي وجهت إلى جهاز المخابرات الخارجية “بي.إن.دي” بأن الجهاز انتهك القوانين الألمانية بمساعدته الولايات المتحدة على التجسس على مسؤولين وشركات في أوروبا منها إيرباص.

وأكد متحدث باسم المكتب صحة ما جاء في تقارير لوسائل الإعلام في مطلع الأسبوع قالت إن التحقيق بدأ مع مطالبة زعماء المعارضة الحصول على مزيد من المعلومات عن الفضيحة الآخذة في التكشف لحكومة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.

وقالت مجلة دير شبيغل إن جهاز المخابرات الخارجية ساعد وكالة الأمن القومي الأميركية طوال عشر سنوات على الأقل مما أحرج ألمانيا وأثار غضب كثيرين من الألمان.

وأضافت أن وكالة المخابرات الخارجية “بي.إن.دي” ساعدت وكالة الأمن القومي الأميركية لمدة عشر سنوات في التجسس على مسؤولين حكوميين وشركات في أوروبا منها شركة “إي.إيه.دي.إس” الفرنسية-الألمانية العملاقة لصناعة الطائرات والتي أصبحت الآن مجموعة إيرباص.

وذكرت وسائل الإعلام الألمانية أن المسؤولين في وكالة المخابرات الخارجية ساعدوا وكالات أميركية في التجسس على مكتب الرئيس الفرنسي ووزارة الخارجية في باريس والمفوضية الأوروبية.

7total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: