نائبة عن تحالف القوى تدعو العبادي إلى إصدار عفو عن المنتمين لـ(داعش) بدافع “الفقر”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 2 مايو 2015 - 4:10 مساءً
نائبة عن تحالف القوى تدعو العبادي إلى إصدار عفو عن المنتمين لـ(داعش) بدافع “الفقر”

دعت نائبة عن تحالف القوى جميلة العبيدي، اليوم السبت، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي إلى إصدار عفو عن الذين التحقوا بتنظيم (داعش) بعد حزيران 2014، بدافع “الفقر”، فيما عدت إصدار العفو فرصة “لخرق” صفوف التنظيم.
وقالت جميلة العبيدي خلال مؤتمر صحافي عقدته في مبنى البرلمان وحضرته (المدى برس)، “فرحنا كثيرا بالعفو الذي أصدره رئيس الوزراء عن القوات المسلحة لما له من أهمية كونها قوة معطلة وأصبحت اليوم قوة يحسب لها من قبل (داعش)”، داعية “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي إلى إصدار العفو عن الذين التحقوا بالتنظيم بعد شهر حزيران 2014 بدوافع الفقر والحاجة أو لكونهم مجبرين تحت التهديد”.
وأضافت العبيدي أن “إصدار العفو هي فرصة لخرق صفوف التنظيم ومن اجل التعجيل بتحرير المدن”.
وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، أعلن الخميس (30 نيسان 2015)، ايقاف جميع الاجراءات القانونية ضد عناصر القوات الامنية بشكل نهائي، واستثنى بعض الجرائم، وفيما دعا المشمولين بقرار الالغاء إلى الالتحاق بوحداتهم خلال 30 يوماً، هدد باتخاذ اجراءات قانونية بحق المخالفين.
يذكر أن تنظيم (داعش) فرض سيطرته على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، (405 كم شمال العاصمة بغداد)، في،(العاشر من حزيران 2014)، كما امتد نشاطه بعدها إلى محافظات أخرى بينها الانبار وصلاح الدين وكركوك وديالى، لكن القوات الامنية العراقية والحشد الشعبي تمكن من طرده من العديد من المناطق.

رابط مختصر