نيويورك تايمز: الجيش السوري يسعى إلى تعويض خسائره بعد تآكل قواته بسرعة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2015 - 3:49 مساءً
نيويورك تايمز: الجيش السوري يسعى إلى تعويض خسائره بعد تآكل قواته بسرعة

أخبار الآن | واشنطن – الولايات المتحدة – (نيويورك تايمز)

نشرت نيويورك تايمز تقريرا يؤكد أن قوات نظام أصبحت تعاني في الآونة الاخيرة سلسلة من الهزائم بسبب ازدياد عدد المنشقين في صفوفها و اكدت ان نظام الأسد يعتمد بشكل كبير على الميليشيات الطائفية وخاصة حزب الله اللبناني، و فصائل عراقية شعية بقيادة ايرانية

و أكدت نيويورك تايمز أن النظام يسعى الآن إلى أن يدعم صفوفه من خلال السوق الإجباري للشبان الذين هم في عمر أكثر من 18 عاما و اقل من خمسين للقتال إلى جابه على الجبهات دون تدريب على السلاح.

كما كشفت نيويورك تايمز ان الجيش السوري قبل أربع سنوات كان يملك 250.000 جندي و الآ و بسبب الإصابات و حالات الهروب أصبح الجيش يملك 125.000

وقالت الصحيفة إن السلطة بدأت الضغط على المسيحيين ، المفترض أنهم مؤيدون لها، من أجل الانضمام للجيش. وأشارت إلى أن تدريب الجيش السوري في منتهى السوء ، جندي وقالت الصحيفة إن ما ساهم في نضوب المصادر البشرية للنظام هو أن أعدادا كبيرة من الشباب في سن الخدمة العسكرية يدفعون آلاف الدولارات من أجل تجنب الخدمة.

ويبدو أن النظام شجع ذلك بسبب الحاجة إلى تمويل رواتب الموظفين الحكوميين لإظهار نفسه أنه لم يزل مسيطرا على الوضع.

و بهذا بدا النظام يعتمد على قوات شبه مدنية من أجل أن يتفرغ الجيش المدرب للدفاع عن العاصمة، رغم أنه أثبت فشله في حرب المدن أو في استعادة ما يخسره من أرض.

رابط مختصر