دولة القانون: حضور العبادي جلسة اليوم كان تطوعاً والترويج لحادثة التقسيم مبالغ فيه

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2015 - 3:22 مساءً
دولة القانون: حضور العبادي جلسة اليوم كان تطوعاً والترويج لحادثة التقسيم مبالغ فيه

عد القيادي في ائتلاف دولة القانون النائب عباس البياتي، الثلاثاء، حضور رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى جلسة البرلمان التي عقدت اليوم بأنه كان “تطوعا”، فيما أكد أن ما تم الترويج إليه في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي عن أعداد القتلى في حادثة ناظم التقسيم “مبالغ فيه”.

وقال البياتي في حديث لـ السومرية نيوز، إن “حضور العبادي إلى مجلس النواب، اليوم، كان تطوعا ومبادرة منه باعتبار أن أعضاء المجلس جمعوا التواقيع من أجل المطالبة بحضور وزير الدفاع حصرا، لكن العبادي أراد أن يأتي مع القيادات الأمنية لتوضيح ما يجري سواء في العاصمة بغداد أو ناظم التقسيم”.

وأضاف البياتي أن “أعداد القتلى في حادثة التقسيم التي تم الترويج لها في بعض وسائل الإعلام وموقع التواصل الاجتماعي مبالغ فيها، وان الصور تعود لأحداث سنجار”.

يذكر أن العبادي حضر، اليوم الثلاثاء، برفقة وزير الدفاع خالد العبيدي ووزير الداخلية محمد سالم الغبان وقائد العمليات المشتركة الفريق الأول الركن طالب شغاتي وقائد عمليات بغداد الفريق الركن عبد الأمير الشمري وعدد من القادة الأمنيين إلى مبنى البرلمان لمناقشة الوضع الأمني.

وأكد العبادي خلال الجلسة، أنه سيتخلى عن منصبه في حال عدم القدرة على حماية المواطنين، وفيما بين أن ما حصل في الانبار “حرب نفسية”، أشار إلى انه لا يوجد تراجع في المحافظة.

رابط مختصر