الغبان: نستعد لرفع جميع نقاط التفتيش في بغداد وبناء ثكنات عسكرية لمحاربة الإرهابيين والخارجين عن القانون

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2015 - 2:55 مساءً
الغبان: نستعد لرفع جميع نقاط التفتيش في بغداد وبناء ثكنات عسكرية لمحاربة الإرهابيين والخارجين عن القانون

كشف وزير الداخلية العراقي محمد سالم الغبان، اليوم الاربعاء، عن استعداد الوزارة لرفع جميع نقاط التفتيش في العاصمة بغداد، وأكد السعي لبناء ثكنات عسكرية “لمحاربة الارهابيين والخارجين عن القانون”، فيما لفت إلى أن هناك 120 الف عنصر يمثلون القوة القتالية للوزارة.
وقال الغبان خلال لقاء مع عدد من وسائل الإعلام بينها (المدى برس) في نادي الضباط بوزارة الداخلية، إن “الوزارة ستعمل وضمن خططها في بغداد على رفع جميع نقاط التفتيش من شوارع العاصمة وبناء ثكنات عسكرية في عدد من مناطق العاصمة”.
وأضاف الغبان أن “القوات المتواجدة في تلك الثكنات ستكون مستعدة للتدخل إذا حصل أي طارئ”، لافتاً إلى “وجود 120 ألف عنصر يمثلون القوى القتالية لوزارة الداخلية وستعمل على محاربة الإرهابيين والخارجين عن القانون”.
وكانت قيادة عمليات بغداد، أعلنت الخميس (25 شباط 2015)، عن افتتاح شارع الجوازات، وسط العاصمة، بعد عشر سنوات على إغلاقه، مبينة أنها أعادت مؤخراً افتتاح أكثر من 130 طريقاً رئيساً أو فرعياً، في حين عد مجلس المحافظة أن ذلك سيخفف من وطأة الإجراءات الأمنية عن كاهل المواطنين ويعيد “الروح والجمال” الى العاصمة.
يذكر أن الأوضاع الأمنية في العاصمة بغداد، تشهد توتراً منذ منتصف العام 2013، إذ ذكرت بعثة الأمم المتحدة في العراق، في الأول من نيسان 2015، أن شهر اذار الماضي، شهد مقتل وإصابة 3566 عراقياً بعمليات عنف شهدتها مناطق متفرقة من البلاد.

رابط مختصر