أطباء متخصصون: يحذرون من الاستخدام المفرط لمساحيق التجميل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 أبريل 2015 - 10:27 صباحًا
أطباء متخصصون: يحذرون من الاستخدام المفرط لمساحيق التجميل

بغداد / قيس عيدان

حذر عدد من الأطباء الاختصاصيين بالأمراض الجلدية من مشاكل الاستخدام المفرط لمساحيق التجميل التي تستخدم في الوقت الحاضر وتباع باسعار زهيدة جداً تصل احياناً الى سعر المنتج بالف دينار . الدكتور الاختصاصي نوري قيس كاظم أوضح لـ( المدى ) أن هناك ظاهرة اتسعت بشكل كبير وهي ظهور بعض الامراض الجلدية خصوصاً عند الشباب والنساء التي تترواح اعمارهن مابين 14 – 17 سنة من مشاكل صحية تصيب الجلد وتظهر أعراض واضحة، وبعد الاستفسار من المرضي تبين أنهم يستخدمون المساحيق التجميلية التي تباع في الاسواق والبسطيات .

نوري أشار إلى أن من المشاكل الأخرى هو استخدام الشباب لبعض هذه المساحيق للتخلص من حب الشباب مما يسبب نتائج عكسية على المستخدم وتظهر أعراضه فى الجلد قد يمتد تأثيرها لسنوات طوال ، كما أن بعض الحالات مثل ظهور إحمرار على الجلد لبعض المستحضرات او ما يسمى بالطفح الجلدي البسيط وظهور التهاب جلدي شديد او ما يسمى بالأكزيما نتيجة بعض كريمات التفتيح وحدوث اسمرار للبشرة او الجلد لوجود مواد تسبب الصبغة للجلد اسمراراً نتيجة استخدام كريمات تفتيح البشرة وعدم وقاية الجلد نتيجة التقشير وظهور حبوب بالجبهة نتيجة استخدام زيوت الشعر وترك الزيت يتلامس مع بشرة الوجه بالاضافة الى ظهور شعر ابيض نتيجة استخدام بعض انواع المكياج وحدوث حكة بالجلد نتيجة حساسية لبعض المواد .
فى السياق ذاته قالت الدكتورة سميرة العبيدي إن هناك حالات تُعرض علينا او نقوم بالكشف عنها فى العيادة الخاصة أو فى المؤسسات الحكومية هي مثيرة للقلق وهي قيام (الفتيات الصغيرات) بوضع المكياج الكامل وامام أنظار أمها وأحياناً تقوم الأم بتشجعيها عل ذلك وهذه مشكلة كبيرة بسبب أن المواد المستخدمة هي مواد كيمياوية تسبب بمشاكل جلدية طوال الأمد او الإصابة بأعراض تترك اثراً على البشرة. وأوضحت الدكتورة سميرة أن مساحيق التجميل والمكياج في سن مبكرة ليس فقط من شأنه تفاقم المشاكل الجلدية الفورية، بل يمكن أن يكون له أضرار وتأثير صحي سلبي على الجلد على المدى الطويل. وهي الحالة التي قد تزعزع الثقة بالنفس خصوصاً عند النساء والشباب ، لذا ندعو أولياء الأمور ضرورة حثِّ أبنائهم على عدم الإفراط في استخدام مساحيق التجميل، خاصة بين الشباب الذين يعانون من مشكلة حب الشباب لما تسببه هذه المساحيق من مشاكل في الجلد. ويذكر أن السوق المحلي اتسعت فية ظاهرة الكثير من المواد مجهولة المصدر والمغشوشة لاسيما منها مواد التجميل والعطور منتهية الصلاحية في ظل غياب الجهات الرقابية التي تباع بأسعار زهيدة!
الدكتور دريد قاسم أوضح ان استخدام بعض العطور التي تباع فى الاسواق لها مشاكل صحية بالاضافة الى المشاكل الجلدية والحساسية فمن الممكن أن تكون العطور المستخدمة أهم المشاكل الناتجة التي تحدث مثل الصداع وتهيج الأنف والحنجرة وتهيج العين والاصابة بالسرطان والتهاب الجيوب الأنفية. لا يمكن أن يصاب الشخص الواحد بكل هذه الأعراض ، ولكن يمكن أن يعاني البعض من هذه المشاكل. فمثلا إذا كنت تعاني من الربو أو من إلتهاب الجيوب الأنفية فستلاحظ أن أعراضها تزيد مع إستخدام العطــر .

رابط مختصر