مقتل ضابطين عراقيين كبيرين في معارك مع تنظيم الدولة الاسلامية في الانبار

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 أبريل 2015 - 3:09 مساءً
مقتل ضابطين عراقيين كبيرين في معارك مع تنظيم الدولة الاسلامية في الانبار

بغداد – (أ ف ب) – قتل ضابطان عراقيان كبيران احدهما قائد فرقة وعشرة جنود آخرين خلال معارك مع تنظيم الدولة الاسلامية في محافظة الانبار غرب البلاد الجمعة، بحسب ما افاد مصدر عراقي مسؤول السبت.

وقال قائد عمليات الانبار بالوكالة اللواء محمد خلف الدليمي ان “قائد الفرقة الاولى العميد الركن حسن عباس وامر اللواء الاول بالفرقة الاولى العقيد الركن هلال مطر و10 جنود قتلوا جميهم واصيب 10 جنود اخرين في مواجهات مع تنظيم داعش (الاسم الذي يعرف به التنظيم)” الجمعة.

واشار الدليمي الى ان “التنظيم سيطر على أجزاء من منطقة ناظم الثرثار” الواقعة الى الشرق من مدينة الرمادي مركز محافظة الانبار، وتمركز عناصره وقناصة على تلال مرتفعة في المنطقة.

واوضح ان القوات العراقية بدأت الجمعة عملية عسكرية “يشارك فيها طيران التحالف الدولي (بقيادة واشنطن) والطيران العراقي” لاستعادة السيطرة.

والناظم سد صغير على نهر الفرات يتحكم بمستوى المياه.

ويسيطر تنظيم الدولة الاسلامية على مساحات واسعة من الانبار، كبرى محافظات العراق والتي تتشارك حدودا مع سوريا والاردن والسعودية.

وسيطر التنظيم الذي كان يعرف باسم “الدولة الاسلامية في العراق والشام” ومقاتلون مناهضون للحكومة، على مدينة الفلوجة واحياء من الرمادي منذ مطلع 2014، قبل الهجوم الواسع الذي شنه الجهاديون في حزيران/يونيو، واتاح لهم السيطرة على مساحات واسعة في شمال العراق وغربه.

ووسع التنظيم سيطرته في الانبار خلال الاشهر الماضية، على رغم الضربات الجوية للتحالف الدولي بقيادة واشنطن.

رابط مختصر