جماعة امريكية مؤيدة لإسرائيل ترفض المساعي لتشديد مشروع قانون عن ايران

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 25 أبريل 2015 - 7:08 صباحًا
جماعة امريكية مؤيدة لإسرائيل ترفض المساعي لتشديد مشروع قانون عن ايران
بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي يدلي بتصريحات في واشنطن يوم 21 ابريل نيسان 2015. تصوير: جيمس دوجان -رويترز

واشنطن (رويترز) – تحث جماعة ضغط مؤيدة لإسرائيل المشرعين الأمريكيين على ألا يوافقوا على تعديلات لمشروع قانون يسمح للكونجرس بمراجعة اي اتفاق نووي مع ايران على أمل تجنب اندلاع معركة بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي قد تنسف القانون.

وتدعو لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية (ايباك) الجمهوريين الى عدم الموافقة على تعديلات قد تؤدي لرفض الكثير من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزب الديمقراطي للقانون الخاص بايران او تدفع الرئيس الديمقراطي باراك أوباما الى تجديد تهديده باستخدام حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القانون.

وقالت اللجنة “لتحقيق هذا الهدف ندعم قيادة السناتور (بوب) كوركر والسناتور (بن) كاردن لمشروع القانون.”

وعرض كوركر الرئيس الجمهوري للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ وكاردن اكبر عضو ديمقراطي باللجنة مشروع القانون على أعضاء مجلس الشيوخ بالكامل يوم الخميس. ودعا كوركر وكاردن المشرعين الى دعم مشروع القانون بأكبر أغلبية ممكنة من الحزبين.

واتفق الأعضاء الجمهوريون والديمقراطيون باللجنة الأسبوع الماضي على تخفيف مشروع القانون من خلال حذف مواد دفعت الرئيس الأمريكي للتهديد باستخدام الفيتو مثل بند يتطلب من أوباما أن يشهد رسميا بأن إيران لا تدعم الإرهاب في أي مكان بالعالم.

وتعتبر (ايباك) واحدة من أقوى جماعات الضغط في واشنطن.

وتقدم أعضاء بمجلس الشيوخ بتعديلات سعيا لتغيير التشريع قبل طرحه على المجلس للتصويت.

وينظر الى بعض التعديلات على أنها قد تؤدي الى عزوف الكثير من الديمقراطيين عن الموافقة على التشريع او استخدام أوباما حق الفيتو.

وعلى سبيل المثال اقترح السناتور رون جونسون تعديلا يقضي باعتبار اي اتفاق نووي مع ايران معاهدة وهو ما يتطلب موافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ البالغ عددهم 100 عضو حتى يدخل حيز التنفيذ.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)

رابط مختصر