جدل برازيلي بعد انتشار صور امرأة متحولة جنسياً تعرضت للضرب بالسجن

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 23 أبريل 2015 - 4:45 مساءً
جدل برازيلي بعد انتشار صور امرأة متحولة جنسياً تعرضت للضرب بالسجن

ساو باولو، البرازيل (CNN)– أحدثت صور لامرأة متحولة جنسياً ضجة عبر وسائل التواصل الاجتماعي في البرازيل، عندما ظهرت مشوهة الوجه واتهمت الشرطة باعتدائهم عليها، ليبدأ التحقيق في الحادثة.

وظهرت صور أخرى للسجينة فيرونيكا بولينا بقميص ممزق ويداها مربوطتان خلف ظهرها ومقيدة القدمين، بعد اعتقالها في 12 إبريل/نيسان لاتهامها بالاعتداء على جارها المسن والشروع في القتل.

وقامت السلطات البرازيلية المسؤولة عن القضايا المتعلقة بالتمييز على أساس الجنس بمقابلة بولينا، التي قالت إنها هوجمت من الشرطة في ثلاث حالات منفصلة، واعترفت بعضها أحد السجانين في مركز احتجاز السجناء الذكور.

وفي تحقيقات أولية مع الشرطة وجهات أخرى أنكرت بولينا تعرضها للتعذيب من قبل الشرطة، إلا أنها أضافت لاحقاً بأن الشرطة أقنعتها بالالتزام بنفيها تحت وعود بأحكام مخففة في السجن.

رابط مختصر