لجنة سقوط الموصل: نتعرض لضغوطات من سياسيين لتغيير مسار التحقيق

hakem alzamiliكشف رئيس لجنة تقصي الحقائق بقضية سقوط مدينة الموصل حاكم الزاملي، الثلاثاء، ان اللجنة تتعرض لضغوطات من بعض السياسيين “من اجل تغيير مسار التحقيق”، فيما اشار الى ان جلسات اللجنة جميعها “موثقة اعلاميا”.

وقال الزاملي في حديث لبرنامج (من 10 للـ11) الذي يبث على فضائية السومرية، إن “اللجنة تتعرض لضغوطات وممارسات من بعض السياسيين الذين يعتقدون انهم يستطيعون ان يحرفوا مسار التحقيق بشان سقوط مدينة الموصل بيد تنظيم داعش”، مبينا ان “اللجنة لا تساوم ولا تجامل، وستخرج بنتائج بمستوى الحدث”.

واضاف الزاملي أن “جميع جلسات اللجنة موثقة اعلاميا باكثر من كاميرا، وكل ما جرى في التحقيق لا يمكن لاي احد ان يقول ان اللجنة اخفته”، مشيرا الى ان “تحقيقات اللجنة اتسمت بالشفافية والحياد وعدم استهداف اي شخصية”.

واعلن عضو لجنة النيابية لتقصي الحقائق بشأن سقوط الموصل عباس الخزاعي، في (19 نيسان 2015) ان اللجنة ستقدم تقريرا اوليا عن اسباب سقوط المدينة والجهات المقصرة في ذلك، مبينا ان عملية سقوط الموصل لا تخلو من الاسباب السياسية والعسكرية والاجتماعية.

وأكد رئيس اللجنة النيابية لتقصي حقائق سقوط الموصل النائب حاكم الزاملي، في (1 نيسان 2015)، انه سيتم استدعاء أسماء كبيرة لتدوين إفادتهم بشأن سقوط الموصل، داعياً إياهم الى الحضور قبل الاستدعاء.

1total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: