عضو في مفوضية حقوق الانسان: نظام الكفيل خرق للدستور العراقي

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 20 أبريل 2015 - 5:13 مساءً
عضو في مفوضية حقوق الانسان: نظام الكفيل خرق للدستور العراقي

انتقدت عضو في مفوضية حقوق الانسان، الاثنين، “نظام الكفيل” الذي فرضته السلطات مؤخرا على نازحي الانبار، عادة اياه “خرق للدستور العراقي”.

وقالت بشرى العبيدي خلال برنامج 10للـ11، الذي يبث عبر الفضائية السومرية، إن “نظام الكفيل خرق للدستور العراقي الذي كفل للمواطن حق التنقل في ارجاء البلاد”.

وأضافت العبيدي أن “الشخص النازح يأتي من محافظته ليبقى واقف على حدود العاصمة لساعات طويلة”، مبينة أن “من يتمكن من الدخول لم يتمكن من الوصول الى المكان الذي يريده داخل العاصمة”.

وأوضحت العبيدي أن “تبرير السلطات بفرض نظام الكفيل هو عدم دخول مندسين بين النازحين الى العاصمة”، مشيرة الى أن “الخلايا النائمة من الدواعش داخل بغداد التي تتكلم عنهم السلطات سيتمكنون من كفيل الداعش وادخالهم الى بغداد، فيما سيبقى الفقراء يتعذبون خارج بغداد”.

وأشارت العبيدي الى أن “النازحين الفقراء يعانون من تنظيم داعش ومن مناطقهم الساخنة، كما يعانون من الاجراءات والمكان الامن”، لافتة الى أن “هناك محافظات حفظت حقوق النازح ومحافظات اخرى لم تتمكن من حفظ حقوقه”.

يشار إلى أن مئات العوائل نزحت من محافظة الأنبار خلال الأيام القليلة الماضية إلى العاصمة بغداد ومناطق أخرى بعد اشتداد العمليات العسكرية وسيطرة تنظيم “داعش” على بعض المناطق في المدينة.

وفرضت السلطات الامنية نظام الكفيل على النازحين الذي يتضمن ملئ استمارة تخص معلومات عن النازح وعن شخص من اهالي بغداد يكفل النازحين، فيما أوصى مجلس النواب برفع نظام الكفيل لدعم الأسر الفارة من القتال في الرمادي.

رابط مختصر