الحكيم يشدد على أهمية العمل المؤسساتي للجنة النزاهة لقطع الطريق امام المفسدين وملاحقتهم

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 20 أبريل 2015 - 4:59 مساءً
الحكيم يشدد على أهمية العمل المؤسساتي للجنة النزاهة لقطع الطريق امام المفسدين وملاحقتهم

أكد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي السيد عمار الحكيم، الاثنين، دعمه الكامل لجهود لجنة النزاهة النيابية، مشدداً على أهمية العمل المؤسساتي للجنة النزاهة لقطع الطريق على جميع المفسدين وملاحقتهم.

وقال مكتب الحكيم في بيان اطلعت عليه السومرية نيوز، إن “الحكيم استقبل، اليوم، رئيس لجنة النزاهة البرلمانية طلال الزوبعي وعدداً من اعضاء اللجنة”.

وأكد الحكيم، بحسب البيان، “دعمه الكامل وإسناده لجهود لجنة النزاهة البرلمانية في سعيها لمكافحة ومحاربة الفساد وملاحقة المفسدين وإيقاف الضرر بحق ابناء الشعب العراقي”، مشدداً على أهمية “العمل المؤسساتي للجنة النزاهة لقطع الطريق على كل المفسدين وملاحقتهم وكشف الاموال التي ذهبت هباءا نتيجة الفساد والمفسدين”.

من جانبه، قال الزوبعي إن “العراق بحاجة الى التكاتف والإسناد لمكافحة الفساد الذي طال مؤسسات الدولة ومفاصلها المهمة”, مشيراً الى أن “اللجنة لا تستهدف شخصيات بعينها ولا كتل انما تستهدف الاشخاص الذين اساءوا استخدام الموقع فضلا عن الكشف عن الاموال التي نهبت وإزاحتهم عن مواقعهم وحماية اموال الشعب العراقي وإيقاف الضرر الواقع بحقه”.

يذكر أن الفساد المالي والإداري ينتشر في العراق بشكل كبير، حيث صنفت منظمة الشفافية العالمية العراق كثالث أكثر دولة فساداً في العالم بعد الصومال والسودان، إلا أن الحكومة العراقية غالباً ما تنتقد تقارير المنظمة بشأن الفساد وتعتبرها غير دقيقة وتستند إلى معلومات تصلها عن طريق شركات محلية وأجنبية أخفقت في تنفيذ مشاريع خدمية في العراق.

رابط مختصر