الرئيسية / أخبار العالم / الحوثي يتهم السعودية بالسعي لاحتلال اليمن وضابط كبير ينضم لهادي

الحوثي يتهم السعودية بالسعي لاحتلال اليمن وضابط كبير ينضم لهادي

abdulmalek al7othiاتهم زعيم المتمردين الحوثيين اليمنيين المتحالفين مع إيران عبد الملك الحوثي السعودية الأحد (19 أبريل/ نيسان 2015) بمحاولة غزو اليمن واحتلاله وفرض سيطرتها عليه. وقال الحوثي في خطاب له اليوم إن هدف السعودية “غزو هذا البلد واحتلال هذا البلد وإخضاع هذا البلد من جديد تحت أقدامهم وهيمنتهم”. واعتبر أن من حق اليمنيين مقاومة “العدوان” السعودي بكل الوسائل.
وتقود السعودية تحالف “عاصفة الحزم” ضد الحوثيين وحلفائهم منذ ثلاثة أسابيع لوقف تقدمهم الذي يمكن أن يتيح للمقاتلين الشيعة السيطرة الكاملة على اليمن ويمّكن طهران، الخصم العتيد للرياض، من توسيع نفوذها في شبه الجزيرة العربية.وشنت طائرات التحالف الذي تقوده السعودية عدة غارات استهدفت مواقع القوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح والمتحالفة مع الحوثيين.
قائد عسكري كبير ينضم لهادي
من جانب آخر قال مسؤولون محليون في شمال اليمن إن قائد منطقة عسكرية كبيرة تغطي نصف حدود البلاد مع السعودية تعهد الأحد بدعم الرئيس عبد ربه منصور هادي. ويضع هذا الإعلان 15 ألف جندي في المنطقة الحدودية والجبلية في صف السعودية التي تدعم هادي وتقود حملة قصف جوي في اليمن منذ ثلاثة أسابيع ضد الحوثيين.
وقال أحد المسؤولين لرويترز “أعلن العميد الركن عبد الرحمن الحليلي قائد المنطقة العسكرية الأولى اليوم دعمه للشرعية الدستورية التي يمثلها الرئيس هادي”. وأذيع الإعلان أيضاً في الراديو الرسمي بمدينة سيئون، ثاني مدينة رئيسية في حضرموت، حيث تتمركز القاعدة العسكرية الرئيسية في المنطقة.
ميدانياً، قُتل 85 شخصا في غارات جديدة للتحالف الذي تقوده السعودية، وفي مواجهات وقعت ليل السبت الأحد بين الحوثيين وحلفائهم والقوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي في عدة مدن في جنوب البلاد، بحسب مصادر طبية ومسؤولين محليين. وقال مسؤول محلي كبير لوكالة فرانس برس إن المعارك الأكثر عنفاً وقعت في مدينة الضالع الجنوبية، حيث قُتل 31 من المتمردين الحوثيين و17 من خصومهم، موضحاً أن المتمردين استهدفوا أيضاً بغارات جوية.
ووقعت مواجهات أخرى في عدن كبرى مدن الجنوب وفي تعز المدينة الكبيرة الواقعة جنوب غرب صنعاء والتي تعرضت الأحد لعدد كبير من الغارات. وشارك في المواجهات مع الحوثيين اللواء 35 مدرع الموالي لهادي والمرابط في تعز.
ويشار إلى أن معظم الجيش اليمني موال للرئيس السابق علي عبد الله صالح الذي تقاتل قواته مع الحوثيين في معارك عبر جنوب وشرق اليمن. بيد أن انشقاق القوات الشمالية الشرقية يرفع عدد الكتائب التي تدعم هادي إلى حوالي عشر كتائب.
ع.غ/ أ.ح (آ ف ب، د ب أ، رويترز)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*