البارزاني: بقاء الموصل كمركز للإرهابيين يشكل تهديداً لأمن إقليم كردستان

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 19 أبريل 2015 - 10:38 مساءً
البارزاني: بقاء الموصل كمركز للإرهابيين يشكل تهديداً لأمن إقليم كردستان

اعتبر مستشار مجلس أمن إقليم كردستان العراق مسرور البارزاني، الأحد، بقاء الموصل كمركز للإرهابيين يشكل تهديداً على أمن الإقليم، مشيراً الى أن دعوة البيشمركة للمشاركة في أي هجوم منتظر دون تسليحه ستكون “غير عادلة”.

وقال البارزاني، على هامش اجتماعه مع السفير الفرنسي في العراق مارك باريتي، وفقاً لبيان صحافي تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن “بقاء الموصل كمركز للإرهابيين سيشكل تهديداً على أمن إقليم كردستان”، مشدداً على أن “دعوة البيشمركة للمشاركة في أي هجوم منتظر دون تسليحه كالجيش العراقي ستكون دعوة غير عادلة”.
ودعا البارزاني إلى “توسيع الدور الفرنسي بشكل يتناسب مع احتياجات الأمن الداخلي”، مشيراً إلى أن “دحر داعش في جبهات القتال أمام البيشمركة دفعته للجوء الى تنفيذ عمليات جبانة كالتفجير الذي نفذه في ناحية عينكاوة بأربيل الجمعة الماضية”.

من جهته، أكد السفير الفرنسي، حسب البيان، أن “داعش ليس خطراً على كردستان والعراق فقط وإنما هو تهديد على المنطقة والعالم”، مشيراً الى أن “تنظيم داعش في تراجع”.

وكان تنظيم “داعش” تبنى، امس السبت (18 نيسان 2015)، تفجير السيارة المفخخة قرب القنصلية الأميركية في ناحية عينكاوا التابعة لمحافظة اربيل.

يذكر أن سيارة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت، مساء اول امس الجمعة (17 نيسان 2015)، قرب القنصلية الأميركية في ناحية عينكاوا، وأسفرت عن مقتل مدنيين اثنين وإصابة خمسة آخرين.

رابط مختصر