طائرة الرئاسة الصربية تهوي لدقيقتين كاملتين أثناء تحليقها

serbia planeهوت طائرة الحكومة الصربية الرسمية القديمة التي تقل رئيس البلاد في الهواء “لدقيقتين كاملتين” أثناء تحليقها اليوم (الجمعة)، عندما أصاب عطل أحد محركاتها، ما قذف بالركاب بعيداً من مقاعدهم قبل أن تعود أدراجها وتحط بسلام في مطار بلغراد.
واضطر الرئيس الصربي توميسلاف نيكوليتش إلى إلغاء زيارة رسمية للقاء البابا فرنسيس في الفاتيكان جراء الحادث.
وقالت ستانيسلافا باك أحد مستشاري الرئيس: “لن تطأ قدماي تلك الطائرة مرة أخرى”.
ومن المعروف ان الطائرتين الرسميتين الصربيتين تصابان بالأعطال بشكل دائم.
والطائرة الفرنسية الصنع من طراز (فالكون 50) التي يستخدمها نيكوليتش باستمرار عمرها 34 عاماً، أما الطائرة الأخرى وهي من طراز “ليرجيت 31 إيه”، صنعت في عام 1991.
وقالت باك: “قيل لي إن أحد المحركات تعطل. هوينا لدقيقتين كاملتين وبدا الأمر وكأنه الهبوط إلى الآخرة. أدى ذلك إلى تقاذفنا فعلياً”، مشيرة إلى أنها لا تعرف ما إذا كان الرئيس سيستخدم الطائرة على الإطلاق مرة أخرى.
وقال إيفان ماركيتش وهو مستشار آخر للرئيس الصربي لصحيفة “فيسيرني نوفوستي” اليومية إنه شهد شخصياً خمسة حوادث تعطلت فيها الطائرة نفسها عندما كانوا على متنها.
ونقل عنه قوله: “نجونا من مأساة حقيقة في الجو. يمكنني القول إن الرئيس نيكوليتش وزملاءه حطوا آمنين في بلغراد بفضل التماسك الذي لا يصدق للطيار ونائبه ومهارتهما”.

أضف تعليقك