أوباما يبحث مع العبادي “دور إيران” في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 15 أبريل 2015 - 1:29 صباحًا
أوباما يبحث مع العبادي “دور إيران” في العراق


أبوظبي – سكاي نيوز عربية

قال البيت الأبيض إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي لم يقدم طلبات محددة بشأن مساعدات عسكرية من الولايات المتحدة خلال اجتماعه مع الرئيس باراك أوباما الثلاثاء، مضيفاً أنهما بحثا دور إيران في العراق.

وعرض أوباما تقديم 200 مليون دولار من المساعدات الإنسانية للعراق لمساعدة النازحين بسبب تنظيم الدولة “داعش”، مشيراً إلى أن العائلات والأطفال عانوا بسبب أنشطة التنظيم وأن الولايات المتحدة بحاجة إلى تقديم الدعم لهم.

وقال أوباما إن القوات العراقية تحظى بتسليح وتدريب أفضل منذ انتخاب العبادي قبل 7 أشهر.

وأشار إلى نجاح العراق والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في استعادة السيطرة على ربع المناطق التي استولت عليها الدولة الإسلامية في العراق.

بيد أن أوباما قال إن هزيمة المتطرفين قد تستغرق وقتاً أطول، مضيفاً أنه يجب على “المقاتلين الأجانب” احترام سيادة العراق عندما يقدمون المساعدة في القتال ضد “داعش”، وذلك في تحذير لإيران.

وقال أوباما الذي كان يتحدث في المكتب البيضاوي مع حيدر العبادي إنه بحث مع الأخير باستفاضة دور إيران في العراق.

وعقب اجتماعهما في البيت الأبيض، أعلن أوباما أن “تقدماً كبيراً” أحرز في التصدي لمسلحي داعش الذين تستهدفهم ضربات جوية يشنها تحالف دولي في العراق وسوريا.

من جهته، قال العبادي إنه يأمل أن تحترم الدول الأخرى في المنطقة سيادة العراق كما يحترم هو سيادتهم، مشدداً على حرصه على أن ينضوي كل المقاتلين تحت لواء الدولة.

وقال العبادي إنه لا تسامح مطلقاً مع انتهاكات حقوق الإنسان، مؤكداً وقوع بعضها.

مكتب العبادي: أوباما أبدى دعمه الكامل لجهود الحكومة وتدريب وتسليح القوات الأمنية

أعلن مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، الثلاثاء، أن الرئيس الأميركي باراك أوباما أبدى دعمه الكامل لجهود الحكومة العراقية في مكافحة “الإرهاب” وتدريب وتسليح القوات الأمنية، فضلاً عن دعم العراق في مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية.

وقال مكتب العبادي في بيان اطلعت عليه السومرية نيوز، إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي التقى، اليوم، بالرئيس الأميركي باراك اوباما”، مبيناً أنه “جرى خلال اللقاء بحث مجمل الأوضاع التي يشهدها العراق والمنطقة وتبادل وجهات النظر حول آخر المستجدات، إضافة إلى جهود مكافحة الإرهاب والسبل الكفيلة لتعزيز العلاقات الثنائية في مختلف القطاعات”.

وأضاف أن “أوباما أبدى دعمه الكامل لجهود الحكومة العراقية في مكافحة الإرهاب وتحرير جميع المناطق وتدريب وتسليح القوات الأمنية، فضلاً عن دعم العراق في مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية”.

ووصل العبادي، اليوم الثلاثاء (14 نيسان 2015)، إلى الولايات المتحدة الأميركية في زيارة رسمية على رأس وفد وزاري، وعقد اجتماعاً مع الرئيس الأميركي باراك أوباما بمكتب الأخير في واشنطن، فيما أكد أن التنسيق بشأن تحرير الموصل من “داعش” أحد أسباب زيارته لأميركا.

رابط مختصر