السجن لعناصر سابقين في بلاكووتر قتلوا مدنيين في العراق في 2007

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 أبريل 2015 - 3:50 مساءً
السجن لعناصر سابقين في بلاكووتر قتلوا مدنيين في العراق في 2007

أصدر القضاء الأميركي في واشنطن أحكاما قاسية بالسجن على “مرتزقة” سابقين في شركة الأمن الأميركية الخاصة بلاكووتر بعد إدانتهم بقتل 14 مدنيا عراقيا على الأقل في بغداد في 2007.
حكم الاثنين (13 أبريل/ نيسان) على نيكولاس سليتن الموظف السابق لدى بلاكووتر بالسجن مدى الحياة بينما حكم على ثلاثة آخرين بالسجن لمدة 30 عاما. وأعلن القاضي رويس لامبرث “إنها جريمة خطيرة… ومن الواضح أن المتهمين أصيبوا بالهلع”.
وكان موظفو بلاكووتر التي تغير اسمها منذ ذلك الحين مكلفين أمن موكب دبلوماسي أميركي في 16 أيلول/ سبتمبر 2007 في ساحة النسور عندما فتحوا النار على عربات ومارة في المكان مستخدمين قاذفات قنابل يدوية ورشاشات وبنادق.
وقتل 14 مدنيا عراقيا في ساحة النسور حسب المحققين الأميركيين و17 حسب المحققين العراقيين، بينما أصيب 18 شخصا آخرين بجروح. وأدين الموظفون الأربعة السابقون في بلاكووتر في تشرين الأول/ أكتوبر بعدد من الاتهامات تراوحت بين الاغتيال والقتل العمد. واجمع المحلفون على إدانة سليتن باغتيال مدني عراقي وبان زملائه الثلاثة آنذاك بول سلو وايفان ليبرتي وداستن هيرد بقتل 13 عراقيا.
ع.ش (أ ف ب)

رابط مختصر