نائب: خلاف كبير داخل التحالف الوطني بشأن توزيع رئاسات الهيئات المستقلة

ali albdairiأقر النائب عن التحالف الوطني علي البديري، الاحد، وجود خلاف كبير داخل التحالف الوطني بشأن توزيع رئاسات الهيئات المستقلة، مبيناً أن ذلك دفع رئيس الوزراء حيدر العبادي الى تسمية بعض رئاسات الهيئات بالوكالة.

وقال البديري في حديث لـ السومرية نيوز، إن “هناك خلافاً كبيراً بين الكتل السياسية ومنها داخل مكونات التحالف الوطني على رئاسات الهيئات المستقلة”، مبينا أن “هذا الخلاف جعل رئيس الوزراء يقوم بتسمية بعض رئاسات الهيئات بالوكالة”.

وأضاف البديري “كان من المؤمل ان تعطى هيئة النزاهة لكتلة صادقون، لان رئيس الوزراء وعدهم بان تكون رئاسة هذه الهيئة لهم”، مشيرا الى ان “اطرافا داخل التحالف الوطني اعترضت اعتراضاً قوياً على تولي صادقون رئاسة هيئة النزاهة”.

يشار الى أن القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي صلاح العرباوي أكد، أمس السبت (11 نيسان 2015)، وجود أطراف سياسية تنتمي إلى ائتلاف دولة القانون أو غيره تحاول عرقلة تسمية رؤساء الهيئات المستقلة لـ”الاستفادة” من امتيازاتها، وفيما اعتبر أن رئيس الوزراء حيدر العبادي عاد إلى النهج “الخاطئ” لسلفه نوري المالكي بشأن مسألة التعيينات بالوكالة، أكد أن العبادي غير مخول من قبل مجلس الوزراء بهذا الصدد.

ودعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اول امس الجمعة (10 نيسان 2015)، رئيس الوزراء حيدر العبادي الى العدول عن قرار العمل بـ”الوكالات” في إدارة الهيئات والمناصب، مؤكدا أن ظنه بالعبادي أن “لا يقوم بما قام به سلفه”.

فيما أكد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم أن العراق اليوم يدفع ثمناً غاليا بسبب سياسات الاستفراد وإدارة الدولة بالوكالة، لافتا الى أن العراقيين غير مستعدين لإعادة التجربة المرة من جديد.

أضف تعليقك